الأخبار العاجلة

أميركيون يرغبون بالانضمام لقوات البيشمركة وقتال «داعش»

اربيل – الصباح الجديد:
أعرب عدد من الجنود الاميركان عن رغبتهم في الانضمام الى قوات البيشمركة لمقاتلة تنظيم داعش، فيما ترك جندي بريطاني وحدته العسكرية دون اذن للالتحاق بقوات البيشمركة.
و اجرت صحيفة الديلي بيست، مقابلة مع ثلاثة من الجنود السابقين في الجيش الامريكي يتضافرون من اجل قتال تنظيم “داعش” الارهابي بالمشاركة مع قوات البيشمركة.
ونقلت الصحيفة عن المقاتلين الثلاثة انهم ” يصرون على قتال تنظيم داعش والمشاركة في تديمره والتعاون مع قوات البيشمركة الكردية في معركتهم “، موضحة ان ” المقاتلين الثلاثة طلبوا ابقاء هوياتهم شبه سرية خوفا من ملاحقة التنظيم الارهابي لاقاربهم”.
واوضحت الصحيفة ان “أحد الرجال، يدعى (جيريمي) 28 عاما، وسبق ان قاتل مع القوات الأمريكية في أفغانستان والعراق، وكان مع البيشمركة لمدة ستة أشهر، اما ( ليو)، 38 عاما، وهو من ولاية تكساس، وعمل كمتقاعد عسكري في العراق وأفغانستان،والثالث،(ميل)، 41 عاما، من كولورادو، خدم مع الجيش في بلد أوروبي”.
واكد المقاتلون الثلاثة ” انهم تلقوا تأكيدات من قبل الولايات المتحدة أنها لن تعاقب اي شخص على الانضمام إلى الكرد”، وقال جيريمي ” ان العديد من رفاقه في الجيش السابق يرغبون أيضا للانضمام إلى القتال ضد داعش “.
من جهته أكد وزير الدفاع البريطاني عودة جندي من القوات البريطانية كان قد غادر وحدته العسكرية دون إذن من أجل الانضمام إلى القوات الكردية التي تخوض القتال ضد داعش.
ونقلت وسائل الإعلام البريطانية عن وزير الدفاع، مايكل فالون، قوله أمام لجنة الدفاع بمجلس العموم، إن بلاده “عثرت على الجندي الذي غادر وحدته وهو الآن بطريقه للعودة إليها” وذلك بعد شيوع خبر فراره للقتال مع الكرد وإرساله رسالة نصية إلهورامي: اقليم كوردستان ملتزم بتصدير 550 الف برميل نفط.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة