57 % من الأميركيين يؤيدون إرسال قوات برية لمحاربة “داعش”

بغداد ـ الصباح الجديد :
أظهر استطلاع للرأي في الولايات المتحدة الاميركية، الأحد، أن 57% من مواطنيها يؤيدون إرسال قوات برية أميركية لمحاربة تنظيم “داعش”، بزيادة كبيرة عن تشرين الاول الماضي عندما كانت تلك النسبة 47% وعن ايلول حيث بلغت النسبة 39 %.
وأوضح الاستطلاع الذي أجرته شبكة “سي بي إس نيوز” الإخبارية الأميركية، أن “غالبية الأميركيين يؤيدون الآن إرسال قوات برية أميركية إلى العراق وسوريا لمحاربة تنظيم داعش الإرهابى لأول مرة”، مشيراً إلى أن “هذا الاستطلاع يعقب خطاب الرئيس الأميركي باراك أوباما حول مكافحة التطرف الذي يؤمن بالعنف الأربعاء الماضى، حيث تجلت وحشية التنظيم مؤخراً فى شريط فيديو نشر على الإنترنت يظهر إعدام 21 قبطياً مصرياً، وكان له تأثير ضئيل على الرأى العام الأميركي”.
ورأت الشبكة أن “التحول فى مزاج الأميركيين، الذي انعكس فى أرقام الاستطلاع لصالح التدخل يمكن أيضاً أن ينعكس في التصورات الخاصة بهذا التهديد، حيث أصبح ما يقرب من 65% من الأميركيين يعتبرون هذا التنظيم تهديداً كبيراً”.
وتثير محاولات تنظيم “داعش” لفرض سيطرته على سوريا والعراق قلق المجتمع الدولي، إذ أعربت دولة عدة من بينها عربية وأجنبية عن “قلقها” حيال محاولات التنظيم هذه، قبل أن يقوم التحالف الدولي بقيادة واشنطن بضربات جوية لمواقع التنظيم بمناطق متفرقة من البلدين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة