العراق وإيران يوقعان 13 اتفاقاً ومذكرة تفاهم

بحثا الخلافات المتعلقة بالحدود البحرية المشتركة
بغداد ـ رياض الكعبي:
أعلن المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء،امس الاثنين، عن توقيع الحكومة العراقية 13 اتفاقاً ومذكرة تفاهم في مجالات عدة مع الجانب الايراني في بغداد.
وقال المكتب في بيان ورد الى “الصباح الجديد” إنه “بحضور رئيس الوزراء حيدر العبادي ونائب رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية اسحاق جهانغيري، وقعت ببغداد امس عدة اتفاقات ومذكرات تفاهم في مجالات النقل والسياحة والتجارة والصناعة والزراعة والاسكان والمعارض والمجال البايولوجي والتنقيب المعدني والصحة الحيوانية والطب البيطري، الى جانب مذكرة تفاهم في المجال البيئي ومايتعلق بالغبار والاتربة ومذكرة تفاهم بشأن التقييس والسيطرة النوعية”.
وأضاف البيان أن “رئيس الوزراء وقع محضر الاجتماع الثالث للجنة العليا بين البلدين”، مشيراً الى أن “مراسم توقيع الاتفاقيات المشتركة جرت من قبل الوزراء من الجانبين في ختام الاجتماع الموسع للجنة العراقية – الايرانية المشتركة”.
وكان المتحدث بإسم المكتب الاعلامي رئيس الوزراء سعد الحديثي أعلن امس الاثنين، أن رئيس الوزراء حيدر العبادي عقد اجتماعاً اولياً مع نائب الرئيس الايراني اسحاق جهانغيري وسيعقد اجتماعاً آخر لبحث سبل تعزيز العلاقات بين البلدين، مبيناً أن الجانبين العراقي والايراني سيبحثان تجاوز الخلافات بما يتعلق بالحدود البحرية المشتركة ، بالاضافة الى تطوير العلاقات بين البلدين، والقضايا ذات الاهتمام المشترك”.
ورحب العبادي بنائب الرئيس الايراني والوفد المرافق له، واعرب عن ارتياحه لزيادة التبادل التجاري بين البلدين، داعيا الى “انجاز جميع الملفات واستمرار البحث والتواصل، ومتابعة الاتفاقيات السابقة بين البلدين”.
واكد العبادي على “اهمية التعاون بين البلدين الجارين والتطلع لتوسيع آفاق التعاون في مجالات التجارة والنفط والغاز والكهرباء والزراعة والاسكان والنقل الى جانب التعاون المالي والمصرفي”.
من جانبه اكد نائب الرئيس الايراني اسحاق جهانغيري خلال البيان، ان “سياستنا الاستراتيجية هي دعم وحدة الشعب العراقي واستتباب الامن والاستقرار وتحقيق التقدم في العراق”، مشيرا الى “النجاحات التي حققها الشعب العراقي وقواته المسلحة في مواجهة عصابات داعش الارهابية”.
واعرب جهانغيري عن أمله بـ”استمرار هذه النجاحات في مواجهة الارهاب”، لافتا الى ان “العلاقات الاقتصادية بين البلدين حققت نموا جيدا، ونحن نمضي قدما في التعاون في مجال الربط السككي ومدّ انابيب النفط وكل مايخدم مصالح الشعبين الجارين”.
وجدد جهانغيري “رغبة الشركات الايرانية في المساهمة في مجالات الطاقة والاعمار والاسكان والزراعة والصحة والادوية والمعدات الطبية”.
وبحسب البيان فأن الاجتماع حضره عن الجانب العراقي وزراء المالية والبلديات والنقل والتجارة والصحة والصناعة والمعادن والزراعة والاعمار والاسكان والبيئة والثقافة والسياحة والآثار ووزير الدولة لشؤون المحافظات ومجلس النواب ومحافظ البنك المركزي، فيما حضر عن الجانب الايراني وزراء الصناعة والمناجم والتجارة والطرق وبناء المدن والجهاد الزراعي والصحة والاقتصاد ووكيل وزير الطاقة ومحافظ البنك المركز الايراني ووكيل وزارة الخارجية للشؤون العربية والاقريقية.
***

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة