أردوغان لا يخشى من «عزلة» تركيا دولياً

أنقرة – أ ف ب:
أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مقابلة نشرتها في ألاول من أمس الأحد صحيفة «حرييت»، أنه لا يخشى «عزلة» تركيا على الساحة الدولية، بعد تدهور علاقاتها مع العديد من الحلفاء السابقين، وأقر أردوغان، الذي قام بجولة في كولومبيا وكوبا والمكسيك أنه لم يعد يتمتع بعلاقات جيدة مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما.
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مقابلة نشرت ألاول من أمس الأحد إنه غير قلق من «عزلة» تركيا على الساحة الدولية رغم تدهور علاقاتها مع العديد من حلفائها السابقين.
ونقلت عنه صحيفة حرييت قوله بعد جولة في كولومبيا وكوبا والمكسيك «أنا لا آبه بالعزلة في العالم».
وأشار إلى أن زعماء العالم الآخرين ربما «يشعرون بالغيرة» منه لأنه يقول رأيه بصراحة في العديد من القضايا المهمة، وشدد على أن الناس العاديين يؤيدونه.
وأقر أردوغان، أنه لم يعد يتمتع بعلاقات جيدة مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما.
وقال «لقد كانت تربطني علاقات جيدة جدا مع أوباما عندما توليت السلطة لأول مرة»، مستذكرا لقاءات بينهما في البيت الأبيض.
إلا أنه أضاف «بعد كل هذه المحادثات رأينا الأمور تبدأ في التطور بطريقة مختلفة بالكاد أفهمها».
وتراجعت العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة بشكل أساسي بسبب الخلافات حول معالجة النزاع في سوريا.
وتتردد تركيا، المعارض القوي لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، في الانضمام إلى التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم «داعش» الذي يسيطر على مناطق شاسعة من العراق وسوريا تصل إلى الحدود التركية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة