القمة الرباعية بشأن أوكرانيا غير مؤكدة

متابعة الصباح الجديد:
أطلعت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل، أمس الاثنين، الرئيس الاميركي باراك اوباما في البيت الابيض على جهود السلام التي تقودها لانهاء الازمة الاوكرانية، فيما يواجه اوباما ضغوطا سياسية من الداخل لتزويد الجيش الاوكراني بالسلاح وتعزيز قدراته الدفاعية.وسط انباء عن احتمال عدم عقد قمة رباعية لبحث اتفاق سلام اوروبي الاربعاء لعدم التوافق على كافة النقاط. وكان من المفترض ان تجمع القمة المانيا وفرنسا وروسيا واوكرانيا الاربعاء في مينسك، عاصمة بيلاروسيا. الا ان وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير قال أمس الاثنين “انه من غير المؤكد” عقدها. واوضح “نامل ان تتم تسوية النقاط التي لا تزال عالقة”، في اشارة الى التحفظات التي عبر عنها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأول من أمس الاحد .
وكان بوتين حذر من ان “العديد من النقاط” بحاجة الى الحل قبل عقد القمة.
كذلك حذر المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، أمس الاثني، من انه لا يمكن لاي كان ان يستخدم لهجة التحذير اثناء التحدث مع بوتين بشان مفاوضات السلام، في معرض تعليقه على انباء صحافية اميركية مفادها ان ميركل هددت روسيا بفرض عقوبات جديدة اذا رفضت خطة السلام الفرنسية الالمانية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة