الأخبار العاجلة

القنصل البريطاني ممتعض لعدم دعوة الإقليم لمؤتمرلندن

اربيل ـ الصباح الجديد :
أبدى القنصل البريطاني العام لدى اقليم كردستان، امتعاضه لعدم اشراك ممثلين عن الكرد في مؤتمر دول التحالف الذي عقد في لندن مؤخرا، والذي تناول موضوع مواجهة تنظيم الدولة الاسلامية.
وعقد في لندن الخميس (22/1/2015) اجتماع لتحالف وزراء خارجية 20 دولة، بينها الدول العربية المشاركة في التحالف الدولي المناهض لداعش، بناء على دعوة من لندن وواشنطن، ومثل العراق رئيس الوزراء حيدر العبادي.
وقال انكاس ماكغي لشبكة رووداو الاعلامية إن «كل الذين حضروا المؤتمر كانوا يرغبون في مشاركة ممثل عن الكرد مع وفد رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي، فاقليم كردستان جبهة مهمة وفاعلة في مواجهة داعش». وأضاف ماكغي «لدينا علاقات سياسية واقتصادية وعسكرية متينة مع اقليم كردستان، فبريطانيا تدرب قوات البيشمركة، وجرى حتى الآن تدريب 800 عنصر من البيشمركة».
وشدد على ضرورة أن «لا تكون المساعدات العسكرية المقدمة للبيشمركة محدودة، فبريطانيا جادة في بذل كل مابوسعها لمساعدة الاقليم الذي يمر بأزمة اقتصادية».
وكان رئيس إقليم كردستان، مسعود البارزاني، أعرب عن استيائه لعدم دعوة الكرد إلى مؤتمر لندن الخاص بالدول التي تحارب تنظيم الدولة الاسلامية، وقال «يحزننا أن تكون الشهادة والتضحية من نصيب شعب كردستان ويكون الاعتبار لأناس آخرين، إن شعب كردستان يستحق أن يحضر ممثلوه مثل هذه المؤتمرات ليعبروا عن واقع ووجهة نظرهم».
إلى ذلك، قال رئيس دائرة العلاقات الخارجية في حكومة إقليم كردستان، فلاح مصطفى، إن «الاقليم ليس مستقلا، وهو مازال جزءا من العراق، لذا يجب أن نوجه اللوم إلى بغداد بدلا من المجتمع الدولي».
وأضاف مصطفى لشبكة رووداو «إنهم حينما يبلغون بغداد بعقد مثل هذه الاجتماعات، يتوجب على الحكومة العراقية الاتصال بشكل مباشر مع الاقليم ليشارك في هذا النوع من الاجتماعات».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة