الأخبار العاجلة

الغائبة الحاضرة.. 72 عاما على ميلاد سعاد حسني

متابعة ـ الصباح الجديد:
سندريلا الشاشة العربية والمصرية، زوزو، السندريلا، لا تحتاج للمزيد من الألقاب لتعرف أنها “سعاد حسني”. ألقابٌ اكتسبتها من خلال عمرها الفني والذي بلغ 30 عامًا.
ولدت سعاد حسني في 26 يناير 1943، لأم مصرية هي جوهرة محمد حسن، وأب سوري هو الخطاط الشهير محمد حسني البابا، بحي بولاق بمدينة القاهرة، وكان لها 16 أخًا وأختًا أشهرهم “نجاة الصغيرة”، لم تدخل سعاد حسني مدرسة بل اقتصر تعليمها على التعليم المنزلي.
من أشهر أعمال سعاد حسني، حسن ونعيمة، وصغيرة على الحب، وغروب وشروق، والزوجة الثانية، وأين عقلي، وشفيقة ومتولي، والكرنك، وأميرة حبي أنا، إلا أن أشهرهم على الإطلاق هو فيلم “خلي بالك من زوزو” الذي يعتبره الكثيرين أشهر أفلامها على الإطلاق لدرجة أن الكثيرين أصبحوا يعرفونها باسمها في الفيلم وهو “زوزو”، وآخر أفلامها فيلم الراعي والنساء عام 1991، مع الفنان أحمد زكي والممثلة يسرا.
حصلت سعاد حسني على العديد من الجوائز السينمائية منها جائزة “أفضل ممثلة” من المهرجان القومي الأول للأفلام الروائية عام 1971 عن دورها في فيلم غروب وشروق، وجائزة “أفضل ممثلة” من جمعية الفيلم المصري، والتي حصلت عليها 5 مرات عن أفلام أين عقلي، والكرنك وشفيقة ومتولي وموعد على العشاء وحب في الزنزانة، وجائزة “أفضل ممثلة” من وزارة الإعلام المصرية عام 1987 في عيد التلفزيون عن دورها في مسلسل هو وهي، بالإضافة إلى العديد من الجوائز الأخرى من وزارة الثقافة، وأخيرًا “شهادة تقدير” من الرئيس الأسبق لمصر أنور السادات في عيد الفن عام 1979 لعطائها الفني.
امتلأت سيرة الفنانة سعاد حسني بالعديد من القضايا التي شغلت الرأي العام فترة طويلة، وهي قضية زواجها من الفنان عبد الحليم حافظ، وقضية موتها، حيث تزوجت سعاد حسني خمسة مرات.
توفيت سعاد حسني إثر سقوطها من شرفة منزلها في لندن في 21 يونيو 2001، وقد أثارت حادثة وفاتها جدلًا لم ينته حتى الآن، وتدور الشكوك حول مقتلها وليس انتحارها كما أعلن جهاز الشرطة البريطاني “سكوتلاند يارد” والمتهم الرئيسي في القضية هو صفوت الشريف رئيس مجلس الشورى الأسبق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة