لص يعتذر عن سرقته مبلغاً مخصصاً للنازحين

قام بإعادته إلى صاحبه
ديالى ـ الصباح الجديد:
اكد صاحب كشك متواضع لبيع الحلويات والسكائر غرب مدينة بعقوبة، مركز محافظة ديالى، أمس الاربعاء، بان لص اعاد اليه 300 الف دينار بعد يومين على عملية السرقة مع رسالة اعتذار، لافتا الى ان ماحدث كان امرا مفاجئا بالنسبة اليه.
وقال حميد سعد صاحب الكشك ويبلغ من العمر 54 عاما في حديث لــ “الصباح الجديد” ، ان “الكشك تعرض الى عملية سرقة من قبل احد اللصوص لمبلغ مالي يبلغ 300 الف دينار كان قد نساها داخل السُلم بعد مغادرته الى منزله، لافتا الى ان “المبلغ كان قد جمع من خلال تبرعات بعض الاصدقاء والاقارب من اجل شراء مواد غذائية لمساعدة الاسر النازحة في احدى مخيمات النازحين قرب بعقوبة”.
واضاف سعد انه “علم بسرقة المال في اليوم التالي وحزن كثيرا لكنه تفاجى بعد يومين باعادة المبلغ المالي عندما عثر عليه مرميا في خانة الحلويات ومعه رسالة اعتذار تحوي كلمات محدودة تبين بان تأنيب الضمير هي من دفعت اللص لاعادة المبلغ لانه كان مخصصا لدعم النازحين”.
وعبر سعد عن سعادته من اعادة المبلغ مع انه تفاجأ بما حدث، مبيناً الى انه سارع على الفور في شراء المواد الغذائية وارسالها الى بعض الاسر النازحة لمساعدتهم في تجاوز محنتهم الانسانية القاسية والتي تتطلب تعاونا وتكاتفا من قبل الجميع”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة