المغرب تفكك خلية موالية لـ “داعش”

الرباط ـ وكالات:
كشفت وزارة الداخلية المغربية، يوم أمس الثلاثاء، أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تمكنت من تفكيك خلية إرهابية ينشط أعضاؤها بمدينة الفنيدق، بأقصى الشمال، تتكون من 3 أفراد أعلنوا ولاءهم لزعيم ما يسمى بـ”داعش” أو تنظيم الدولة الإسلامية العراق والشام.
وأوضح بيان للوزارة أن التحريات أظهرت أن المشتبه فيهم كانوا على صلة وثيقة بأعضاء الخلية الإرهابية، التي كانت تنشط بشمال المملكة ومدينة فاس في تجنيد مقاتلين للالتحاق بصفوف ما يسمى بـ”تنظيم الدولة”، وجرى تفكيكها في غضون الشهر الماضي، وفقا لوكالة المغرب العربي للأنباء.
وأشارت الوزارة إلى أن أحد عناصر هذه الخلية الإرهابية قام بتجنيد وإرسال شقيقه للالتحاق بصفوف ما يسمى بـ”تنظيم الدولة”، وقد لقي حتفه أواخر سنة 2014.
وأضاف البيان أنه سيتم تقديم المشتبه فيهم إلى العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
وفي وقت سابق علت أصوات مشجعي فريق الرجاء البيضاوي في المغرب، ولكن ليس تشجيعًا لفريقهم فحسب، بل هتافًا لتنظيم “داعش”، وذلك وفق فيديو متداول في مواقع التواصل.
وهتف المشجعون بهتفات أخرى حولت ممر الملعب حيث دارت المباراة إلى ميدان تظاهرة، ترددت بين أرجائه هتافات “الله أكبر إلى الجهاد”، وذلك أثناء دخول الملعب لمتابعة مباراة كرة قدم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة