«ابن سينا» تسعى لانتاج وحدات تصفية المياه

ايمان سالم*
اعلنت شركة ابن سينا العامة احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عن انها بصدد تجهيز وزارة الزراعة بأنتاجها الجديد من اسمدة العناصر الصغرى خلال العام الحالي .
واوضح مدير عام الشركة يوسف نوري طاهر في تصريح لقسم الاعلام والاتصال الحكومي في الوزارة قائلا ان هذه المادة التي تنتج لاول مرة في العراق تمت تجربتها من قبل وزارة الزراعة في كل من محافظتي واسط وكركوك وكانت النتائج وحسب التجارب التي اجرتها الوزارة زيادة في حاصل منتجي الحنطة والشعير من 30 الى 50 % حيث اجرت الشركة اتصالاتها مع وزارة الزراعة لغرض تسويق الكميات المنتجة لديها من هذه المادة وقد نجحت في الاتفاق معها على تنظيم صيغة عقد لتجهيز المادة المذكورة ضمن المبادرة الزراعية خلال العام الحالي .
واشار المدير العام الى انه ومن المقرر ان تصل الكميات المجهزة الى 5000 طن ، لافتا الى ان الشركة تقدمت بطلب لانشاء خط جديد لانتاج اسمدة العناصر الصغرى لكي تتمكن من مواكبة الخطة المستقبلية الخاصة بزيادة الكميات المجهزة الى وزارة الزراعة حيث بدأت باستيراد جزء من الخط الانتاجي وعلى مراحل فيما تعمل حاليا على ايجادالموقع المناسب لنصبه كاشفا عن ان وزارة الصناعة خصصت مبلغا قدره 18 مليار دينار لانشاء الخط موزعة على 4 سنوات معربا عن امله بأطلاق المبالغ حال اقرار الموازنة الاتحادية لعام 2015 .
من جانب اخر ذكر المدير العام بأن الشركة تسعى للحصول على موافقات من وزارة الصناعة على ابرام اتفاقات للشراكة مع 3 شركات عالمية في مجال انتاج المواد الزراعية والعناصر والمضافات الكيمياوية بأنواعها ووحدات تصفية المياه ومستلزماتها وذلك لكونها متخصصة بصورة عامة بأنتاج المواد الكيمياوية والمواد الكيمياوية المستعملة في وزارات النفط والكهرباء والصناعة ومتخصصة ايضا في وحدات معالجة وتصفية المياه RO وتشمل الاستشارات والتصاميم وتنفيذ مشاريع وحدات المعالجة.
*اعلام الصناعة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة