العراق يواجه الأردن اليوم في مستهل شوطه الآسيوي

شنيشل: أول مباراة غالباً ما تكون صعبة

برزبن/ بعثة الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية:

يخوض المنتخب العراقي في الساعة الثانية عشر بتوقيت بغداد من ظهر اليوم الاثنين (السابعة بتوقيت برزبن) أولى مبارياته في بطولة أمم آسيا ضد المنتخب الأردني في مباراة تجمع الفريقين على ملعب سان كورب وسط اجواء يتوقع ان تكون ممطرة وذلك بادارة طاقم تحكيم يقوده الحكم السعودي فهد المرداسي.
تصريحات شنيشل
وأوضح مدرب الفريق راضي شنيشل في المؤتمر صحفي الذي عقد يوم امس الاحد أن المنتخب الوطني على اتم الجاهزية بعد مدة المعسكر التي خاضها في بغداد ودبي وويلغونغ مع تحفظه على عدم اعطاء اهمية اكبر من حجم المباراة ولا سيما فيما يخص ما يتداوله البعض بأنها (مباراة بطولة )، مؤكداً أنها مواجهة حساسة و اغلب المباريات الاولى لجميع الفرق تكون صعبة.
وقال شنيشل ان الصعوبة واردة في اللقاء الاول لكل الفرق مضيفاً انه على دراية بالفريق الاردني وتكاد تكون الحظوظ لكلا الفريقين متساوية.
وتابع ان نتيجة المباراة تعتمد على تطبيق الواجبات والاستراتيجية المتبعة من قبل المدرب والموكلة الى اللاعبين مضيفا ان اللقاء الاول غالبا ما يكون مقيدا نوعا ما مع التحفظ لعدم اعطاء خسارة.
واوضح شنيشل: ان الفريق جاهز الان ونواجه صعوبة في وضع التشكيلة التي سنخوض فيها المباراة، موضحاً في الوقت ذاته أن الفتره السابقة شهدت انخفاض في مستوى بعض اللاعبين المحترفين بسبب توقف المسابقات في بلدانهم ولكن خلال فترة معسكرنا وارتفاع معدلات تاهليهم اصبحوا جاهزين.
اما كابتن المنتخب الوطني يونس محمود فتحدث عن امله وتطلعاته ان يحقق الفريق انجاز مشرف في هذه البطولة ولاسيما انه يلعب هذه المرة مع جيل جديد قد يكون الثالث في مسيرته خلال فتره معاصرته للمنتخب العراقي وامله بان يكرر الفريق انجاز عام 2007 والفوز بالكأس.
واضاف محمود انه يتطلع الى كسر رقم اسطورة كرة القدم العراقية حسين سعيد في عدد الاهداف المسجلة والمتبقية فقط 10 لكي يتجاوز هذا الرقم مؤكدا في الوقت نفسه انه لم يكن يضع في حساباته هذه النسبه من الارقام التي ظهرت مؤخرا من قبل بعض المتابعين في عدد المباريات الدولية وكذلك الاهداف.
وزاد محمود ستكون جلسه مع اتحاد كرة القدم بعد نهاية البطولة لأتخاذ القرار النهائي في موضوع المواصلة مع المنتخب او الاعتزال مع امكانية اختيار نادي للاحتراف فيه بعد نهاية البطولة.
يذكر ان كابتن المنتخب الوطني يونس محمود إذ ما يزال من غير نادٍ وكان اخر العروض الذي تلقاها من نادي سدني اف سي الاسترالي.
انجليزي مجنون
بالمقابل قال المدرب الإنجليزي للمنتخب الاردني راي ويلكنز خلال المؤتمر الصحفي في المركز الاعلامي لملعب برزبن او مايسمى سابقا سان كورب ان هدفه هو الوصول الى الدور ربع النهائي لان المنتخب الاردني في مشاركتيه السابقتين وصل الى هذا الدور.
واشار ويلكنز الى انه رجل انجليزي مجنون يعشق التدريبات الصباحية على عكس المنتخبات الباقية مشيرا انه يحاول ان يجعل لاعبي الاردن يقظين ومتاهبين للفريق العراقي موضحا انه لاينظر للماضي على اعتبار ان الفريق العراقي قد فاز في اغلب المباريات التي جمعته بالفريق الاردني.
وشدد ويلكنز ان النظر الى الوراء يجلب المتاعب مبينا انه يستطيع ان يتعايش مع نتيجة التعادل لكنه لن يغمض له جفن فيما اذا خسر فريقه.
وتابع انه فريقه بدا يتطور ويتاقلم مع ملاعب استراليا على الرغم من انه لم يحقق اي فوز تحت قيادته مؤكدا انه يثق بلاعبيه الذين اختارهم لهذه المهمة ولاتهمه نوعية الملاعب فاذا كان الملعب سيء فان حظوظ الفريقين متشابهه مستدركا ان الملاعب ممتازة وان اللجنة المنظمة والاتحاد الاسيوي قد قامت بكل الترتيبات اللازمة
نتائج المباريات
وتقام اليوم ضمن المجموعة الرابعة مباراتان، الاولى بين اليابان وفلسطين في الساعة العاشرة صباحأً بتوقيت بغداد، تعقبها مباراة منتخبي العراق والاردن في الساعة الثانية عشرة ظهراً.
وكان المنتخب الإماراتي استهل مسيرته الأسيوية بفوز كبير على نظيره القطري بنتيجة 4-1، وذلك في المباراة الأولى للفريقين لحساب المجموعة الثالثة من كأس أمم آسيا، والتي تضم أيضاً كل من البحرين وإيران.
وتقدم المنتخب القطري عبر خلفان ابراهيم في الدقيقة 22، لكن أحمد خليل سجل هدفين في الدقائق 37و52، قبل أن يحسم علي مبخوت الأمور في الدقيقة 56 وأضاف الرابع في الدقيقة 89.
وفي مباراة اخرى اقيمت امس، بدأ منتخب البحرين لكرة القدم شوطه ، بخسارة من منتخب إيران (2-صفر) في المباراة التي جرت على استاد ملبورن الدولي ضمن الجولة الأولى للمجموعة الثالثة ايضاً.. أحرز لإيران إحسان حاج صافي في الدقيقة 45 واضاف الهدف الثاني مسعود شجاعي في الدقيقة 71 .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة