«الخيكاني» يرسي حجر الاساس لمشروع طريق (الرحاب ـ عين صيد ـ البصية)

يسهم في النهوض بالواقع الاقتصادي للمحافظة
متابعة ـ الصباح الجديد:
ارسى وزير الاعمار والإسكان طارق الخيكاني خلال زيارته محافظة المثنى حجر الاساس لمشروع طريق (الرحاب – عين صيد – البصية) بحضور محافظ المثنى ابراهيم الميالي.
والقى الوزير كلمة في حفل الافتتاح إن المشروع يعد من المشاريع الاستراتيجية والمهمة في المحافظة إذ يشكل وسيلة ربط بين (قضاء الخضر- عين صيد – ناحية البصية) ومنفذاً جديداً بين العراق والسعودية والكويت وهو ما سيسهم في النهوض بالواقع الاقتصادي للمحافظة لتوفر العديد من المواد الانشائية والمعادن في صحراء المحافظة التي تشكل 6% من مساحة العراق و 47% من مساحة المحافظة اضافة الى تنشيط السياحة لكون المحافظة تعد مقصداً للنزهة والصيد وخاصة من دول الخليج العربي.
واضاف الوزير ان كلفة المشروع تبلغ 30 مليار دينار ويضم طريقاً بطول 50 كم وانشاء جسر كونكريتي على نهر صليبات بطول 100 م وعرض 12 م ويتكون من خمسة فضاءات.
على صعيد متصل تفقد الوزير مشروع الممر الثاني لطريق (سماوة – ناصرية) الذي يربط المحافظات الجنوبية مع المحافظات الوسطى والشمالية ويعد أحد المنافذ الرئيسة لمرور الشاحنات من المواني الجنوبية واطلع على سير العمل في المشروع الذي سيشارف على الانجاز قريباً, كما تفقد مشروع اعادة تأهيل وتأثيث طريق المرور السريع ط5 وحث العاملين في المشروع على انجازه ضمن التوقيتات المحددة وعلى وفق المواصفات الفنية المطلوبة.
على صعيد متصل ارسى الوزير حجر الاساس لمشروع المجمع السكني الاستثماري لموظفي الدولة بحضور محافظ المثنى .
وقال الوزير إن المشروع يعد واحداً من مشاريع قسم الاستثمار في الوزارة ويهدف الى توفير سكن لائق لموظفي الدولة وبالتقسيط كما انه سيسهم في تخفيف ازمة السكن في المحافظة ، مضيفا ان المشروع يضم 700 وحدة سكنية وسيتم استعمال احدث الطرق الانشائية التي ستوفر عزلاً حرارياً وسرعة في التنفيذ وصلابة ومتانة تفوقان المشاريع التقليدية المماثلة.
وأكد الوزير انه تم تصميم خدمات متكاملة للمجمع من اسواق ومحال تجارية ومدارس ورياض اطفال ودار عبادة مع جميع الشبكات والمنظومات الخدمية واعمال الموقع الخارجية.
وقال الوزير خلال لقائه المحافظ إننا ننظر لمحافظة المثنى نظرة خاصة بسبب قلة التخصيصات المرصودة لها ضمن الموازنة العامة للدولة وكبر مساحتها الجغرافية التي تحتاج الى مشاريع عمرانية وبنى تحتية.
واضاف الوزير أنه وبالرغم من تخفيض التخصيصات المالية للوزارة لعام 2015 بسبب حالة التقشف العامة وعجز الموازنة إلا أن الوزارة ستسعى الى انجاز مشاريعها الانية واستحداث مشاريع جديدة خدمة لاهالي المحافظة.
من جانبه عبر المحافظ عن شكره للتعاون والدعم اللذين لمسهما من الوزير، مؤكداً ان الوزارة هي اقرب وزارة للمحافظة ونحن نأمل خيراً بترسيخ هذه العلاقة المتميزة بعد تولي الوزير طارق الخيكاني قيادة الوزارة.
وضمن جولته في محافظة المثنى التقى الوزير برفقة المحافظ رئيس مجلس المحافظة الدكتور حاكم الياسري وعدداً من أعضاء الحكومة المحلية ، الذي أكد على اهمية منح الحكومة المحلية صلاحيات اكبر في ادارة المشاريع ومتابعتها والاشراف عليها إذ ان حالة اللامركزية في ادارة الدولة ستسهم الى حد كبير في النهوض بالواقع العمراني للمحافظات.
وبحث الوزير مع مجلس المحافظة جملة من المشاريع التي تنفذها الوزارة في المحافظة في قطاعات المباني العامة والطرق والجسور والاسكان وطالب الحكومة المحلية بتخصيص قطع الاراضي المطلوبة لانشاء مجمعات سكنية جديدة في المحافظة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة