منظمة الفلاحين في اربيل تدعو الى إيلاء القطاع الزراعي المزيد من الإهتمام

اربيل ـ ماجدة محسن:
دعا رئيس منظمة الفلاحين المعاصرين لتطوير الزراعة في أربيل فارس حسين مياس حكومتي اقليم كردستان والعراق الى الإهتمام بالقطاع الزراعي حيث يعد من القطاعات الحيوية والإستراتيجية للبلدان، مشيرا الى تراجع الإنتاج الزراعي خلال الأعوام القليلة الماضية لعدة أسباب.
وقال مياس في حديث (للصباح الجديد) إن منظمته عقدت العديد من المؤتمرات للتوعية بضرورة الاهتمام بالقطاع الزراعي وتطوير الانتاج، مشيرا الى إن هناك تراجعا كبيرا في محاصيل الحنطة والشعير والبطاطا وكذلك الفواكه والخضر بنحو 50% ، منوها الى إن هناك اعتمادا كبيرا على استيراد العديد من المحاصل الزراعية من دول الجوار وخاصة تركيا وإيران.
وأضاف « قدمنا للبرلمان مذكرة تضم 11 نقطة لتطوير القطاع الزراعي في الاقليم، واقمنا العديد من الندوات في القرى لإرشاد الفلاحين بشأن السبل الكفيلة بتطوير عملهم حيث هناك نحو 20% من الفلاحين يسكنون تلك القرى.
وأوضح مياس إن إقليم كردستان يتمتع بارض زراعية خصبة وموارد طبيعية عديدة ومياه جوفية، وذلك كفيل بأن يجعل الانتاج الزراعي وفيرا، ولكن الأمر بحاجة الى المزيد من الإهتمام والدعم الحكومي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة