«الخروج من الجحيم«.. عرض مسرحي صامت مناهض للطائفية

بغداد- الصباح الجديد:

قدّمت فرقة «العراق»، مؤخّراً، العرض المسرحيّ التفاعليّ الصامت «الخروج من الجحيم» على خشبة مسرح الرافدين التابع لدائرة السينما والمسرح وسط العاصمة بغداد.
وذكر كاتب المسرحية إبراهيم حسب الله في حديث صحافيّ:»إنّ العمل يستعرض واقع الخير والشر والصراع بينهما», مؤكّداً على إنّنا استحضرنا «هُبل» والأرواح التي كانت تعبد.
وأشار حسب الله إلى أنّ العمل عبر بإيمائية عن التكاتف واللحمة بين أبناء المجتمع الواحد ونبذ الطائفية وفضح من يضمر الشر ضدّ العراقيّين، إذ يتماهى بين واقع الجنّة والجحيم», مؤكّداً إنّ «العمل سيشارك في خمسة مهرجانات عربيّة وعالميّة على الرغم من الدعم البسيط والجهود المبذولة ذات الطابع الفرديّ».
يشار إلى أنّ حسب الله لديه أكثر من 86 عرضاً مسرحيّاً، منها «ملائكة النجاة» و «الشيطان المدلل» الذي فاز في مهرجان بابل للدول العربيّة والعالميّة (المرتبة الأولى فئة أفضل عمل متكامل), ولديه مشاريع مستقبلية منها عمل خاص عن الكرد الفيليين المهجرين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة