«عبطان» يشارك المسيحيين أعيادهم ويمنح النادي الارمني 20 مليون دينار

«الشباب والرياضة» تعاقب المتورطين بتزوير اعمار اللاعبين
بغداد ـ المكتب الإعلامي:
قدم وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان تهانيه الى المسيحيين في العراق والعالم بمناسبة اعياد الميلاد، جاء ذلك خلال مشاركته لحفل اقامه النادي الارمني للاطفال المسيحيين، بحضور اعضاء الهيئة الادارية للنادي ومجموعة من العوائل المسيحية وعدد كبير من الاطفال الذين قدم لهم هدايا متنوعة بالمناسبة.
وكان وزير الشباب والرياضة قد تجول في اروقة النادي الارمني واطلع على مرافقه، كما اطلع على معرض للصور الفوتوغرافية يجسد مسيرة وانجازات النادي، واستمع الى طروحات اعضاء الهيئة الادارية والمشاكل التي يعاني منها النادي الارمني، إذ وجه الوزير تقديم منحة طواريء بمبلغ 20 مليون دينار كمساعدة للنادي.
واشاد بجهود الهيئة الادارية في سعيهم الى الارتقاء بالنادي من خلال الاستثمار وتنويع مصادر التمويل لهم، لافتا الى ان تعديل القوانين الرياضية ستساعد كثيرا في تصحيح وتطوير عمل الاندية الرياضية عموما.
الى ذلك اعرب نائب رئيس النادي الارمني كرابيت كالوسيتان عن سعادته الكبيرة لزيارة وزير الشباب والرياضة المفاجئة ومشاركته الاطفال والعوائل الارمنية في اعياد الميلاد.
واوضح كالوسيتان ان النادي يعمل بجهود ذاتية، إذ تمكن من تشييد قاعة بسيطة للمناسبات والندوات فضلا على العمل في تشييد ملعب للتنس بمواصفات عالمية وايضا قاعة رياضية للاثقال وكمال الاجسام بدعم من الوقف المسيحي تشجيعاً منه للرياضة.
من جهة اخرى، أعلن الناطق الرسمي لوزارة الشباب والرياضة ان اللجنة التنسيقية العليا لتطوير الرياضة في العراق قررت وبالإجماع معاقبة كل المتورطين بتزوير إعمار اللاعبين مع الكشف عن التوصيات بعقوبات قاسية بحق متعاطي المنشطات.
وقال احمد الموسوي ” خرجت اللجنة التنسيقية العليا بقرارات مهمة للخلاص من آفة التزوير وعممت تلك القرارات على المؤسسات الرياضية للعمل بها وستتحمل تلك الجهات المسؤولية الكاملة في حال مخالفتها.. وأضاف ” اللجنة أخذت على عاتقها ايضا محاربة المنشطات التي تفتك بكل من يتعاطاها من خلال خطة مدروسة بأستحصال عينات من الرياضيين وإرسالها للفحص في مختبرات معتمدة دوليا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة