«المشاريع النفطية « تنجز التغذية المائية لمصفى البصرة في المفتية

أوكلت مهمة التنفيذ إلى شركة القبس للخدمات النفطية
عادل سوادي عبدالله*
اعلن المهندس المقيم في شركة المشاريع النفطية محمد زكي عدنان عن بدء المباشرة بالعمل في مشروع التغذية المائية لمصفى البصرة في المفتية بع ان أوكلت مهمة التنفيذ إلى شركة القبس للخدمات النفطية بطريقة تسليم مفتاح (EPC) .
وقال المهندس عدنان ان المشروع بصورة عامة يتكون من موقعين الأول موقع وحدة التصفية والمعالجة وبطاقة إنتاجية 2000م3 / سا وبمساحة 22500 م2 والثاني موقع محطة المأخذ المائي وبمساحة 4250م2 علما أن الأرض المزمع إقامة المشروع عليها غير مؤهلة لاحتوائها على أنقاض من مخلفات حروب النظام المباد مثل خزانات وأنابيب متقادمة ومتضررة إضافة إلى أن الموقع عبارة عن منخفض بالنسبة للأرض المجاورة مما أدى إلى تجمع مياه الإمطار والمياه الأسنة

دقة في التنفيذ:
اما زهير محمد منصور المدير الفني للمشروع فقد اكد انه تم اخذ عينات من مياه شط العرب لتحديد نسبة الملوحة وتم اعتماد نسبة الملوحة كحد أقصى (22000TDS ) حتى لاتؤثر على المشروع في امتداد اللسان الملحي كذلك تم تحديد مناسيب شط العرب كأقصى مد فيضاني وادنى مستوى خلال السنوات السابقة وبالتعاون مع مديرية الموارد المائية ، فيما اشار المهندس المقيم عدنان الى انه تمت دراسة توزيع أحمال المشروع من خلال أعداد التصاميم الخاصة بالركائز وحسب أوزان كل منشأ حيث قامت شركة الفيحاء للبناء الجاهز بتصنيع الركائز ضمن عقد مبرم مع الشركة المقاولة .

مكونات المشروع:
ولفت المهندس المقيم الى ان المشروع يتكون من موقعين كما ذكرنا الأول موقع وحدة التصفية والمعالجة وتتكون الوحدة من 4 أحواض ترسيب كونكريتية بسعة 2000م3للحوض الواحد وأحواض مزج كونكريتية عدد2 وأحواض الأطيان الكونكريتية عدد و منظومة الفلاتر (تحتوي على 20 فلتر نوع PRESSURE FILTER ) ومحطة ضخ وسطية عدد2 و محطة ضخ ثانوية عدد1 وخزانات حديدية للماء المفلتر (الصافي) سعة 5000م3 عدد2 و بناية للطاقة الكهربائية عدد1 (3.3 K.V ) و بناية الإدارة والسيطرة والمختبرات و بناية الورش والمخازن عدد2 وبناية الكيمياويات عدد 2 و وحدتي R.O عدد2 بطاقة 5م3
واوضح اما الموقع الثاني فهو المأخذ المائي ويقع على ضفة شط العرب ويبعد موقع التصفية والمعالجة 350م ويتكون من مساحة 4125م2 ويتكون من حوض السحب و محطة الضخ الأولية
وبناية الطاقة الأولى إضافة إلى شبكة من الأنابيب متعددة الأقطار والأنواع تربط منشات المشروع وكالاتي شبكة الماء الخام وشبكات المجاري للماء الفائض وشبكات أسالة و شبكات المواد الكيمياوية (الكلور- الشب).

أعمال مدنية وميكانيكية وكهربائية :
وتحدث المهندس عدنان بأن المشروع تضمن أعمالا مدنية تمثلت بطرق الركائز الكونكريتية بطول 24 م وبعدد اجمالي1492 ركيزة مصنعة حسب المواصفات العالمية ثم تكسير رؤوس الركائز وصب القبعات الكونكريتة وصب الأسس والسقوف والجدران بالنسبة للأحواض الكونكرتية و تم مد شبكات أنابيب بين المنشآت والأحواض وتنفيذ الشوارع الخدمية للمشروع كذلك شملت الأعمال المدنية أيضا طرق ركائز حديدية ساندة على محيط موقع العمل وبأعماق كبيرة تتراوح من( 7-8 م ) وذلك بحكم وقوع الموقع على ضفة شط العرب فكان هذا الإجراء لإسناد التربة ومنع انهيارها بسب وقوعها على ضفة شط العرب.
أما فيما يخص الأعمال الميكانيكية تم نصب خزانات عدد2 سعة 5000م3 وتم نصب المضخات المائية بشتى أنواعها وإحجامها في منشات المشروع هذا إضافة الى نصب مولدات للطاقة الكهربائية عدد 2 قدرة 600 KV ونصب صمامات ومقاييس الماء لشبكات الأنابيب في المشروع ونصب كرينات جسرية وتمثلت الإعمال الكهربائية بحفر ومد ودفن قابلوات السيطرة والآلات الدقيقة ونصب البنلات في محطات الطاقة الكهربائية وتم أيضا نصب منظومات التبريد للمنشات وأبنية المشروع ونصب أعمدة الإنارة الخاصة بشوارع المشروع .
ومن المشكلات والمعرقلات التي واجهت المشروع المخلفات الحربية للنظام البائد وكثرة ملوحة شط العرب مما أدى إلى تغيير المخططات أكثر من مرة ناهيك عن تغير المواد حسب تغير المخططات لكننا اليوم وبجهود المخلصين سوف نشهد أكمال المشروع نهاية السنة الحالية ليضاف إلى سجل الانجازات المتميزة لشركة المشاريع النفطية .

* اعلام الشركة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة