أستراليا تأمل بأن تطلق مصر سراح مواطنها

سيدني ـ رويترز: قالت وزيرة الخارجية الاسترالية جولي بيشوب يوم أمس الاربعاء ان قضية الصحفي الاسترالي بيتر جريست الذي صدر عليه حكم بالسجن في مصر “قيد الدراسة” في مستويات عليا بالحكومة المصرية وانها يحدوها الامل باطلاق سراحه بحلول نهاية العام.
واضافت بيشوب قائلة في مقابلة مع قناة سفن نتوورك التلفزيونية “أحث (وزير الخارجية المصري) على دراسة الافراج عن بيتر جريست بمناسبة عيد الميلاد.. نتطلع الى خروجه وعودته الى وطنه في أقرب وقت ممكن”.
“نحن متفائلون.. لكننا لسنا متأكدين من هذا حتى الان”.
واشار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في تشرين الثاني الى انه يدرس إصدار عفو عن جريست وصحفيين اثنين اخرين يعملون لمحطة تلفزيون الجزيرة التي مقرها قطر والذين اودعوا السجن قبل عام.
وحكم على الصحفيين الثلاثة في حزيران بالسجن لفترة تتراوح من سبع الى عشر سنوات بتهم من بينها نشر اكاذيب لمساعدة “منظمة ارهابية” في اشارة الى جماعة الاخوان المسلمين المحظورة في مصر.
وأدانت جماعات مدافعة عن حقوق الانسان وحكومات غربية محاكمة الصحفيين الثلاثة وشككت الامم المتحدة في استقلالية القضاء في مصر. واثارت المسألة توترات بين مصر وقطر.
وسينظر في طعن على الحكم الصادر بحق جريست في اول كانون الثاني.
وقالت بيشوب “سيكون شيئا مثيرا جدا إذا اتخذت بعض الخطوات قبل ذلك الموعد”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة