الأخبار العاجلة

الكويت تطالب بتسهيلات لشركاتها العاملة في العراق

اقترحت سنّ تشريعات تشجّعها على الاستثمار

بغداد ـ الصباح الجديد:

ذكرت صحيفة كويتية، أمس الاثنين، أن الكويت طالبت رئيس الوزراء حيدر العبادي بتقديم تسهيلات للشركات الكويتية العاملة في العراق وسن تشريعات لتشجيعها على الاستثمار.
وقالت صحيفة «القبس»، إن «مسألة التضييق على الشركات الكويتية في العراق أخذت حيزاً من المباحثات»، مبينة أن «بعض الشركات الكويتية تتعرض لمضايقات قانونية، كما هو حاصل الآن مع شركة زين العراق».
وأضافت الصحيفة أن «الكويت طالبت الحكومة العراقية بضرورة تقديم تسهيلات للشركات الكويتية وسنّ تشريعات تشجّعها على الاستثمار».
وكان العبادي بحث مع مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبد الوهاب احمد البدر الامكانيات المتاحة في دعم واعمار العراق وبالأخص المناطق التي يتم تحريرها من عصابات داعش الارهابية.
وشدد الجانبان على اهمية توفير الدعم الدولي لاعمار المناطق المنكوبة وتشييد البنى التحتية للعراق. كما استقبل العبادي في مقر اقامته ايضا وفدا من غرفة تجارة وصناعة الكويت.
وتم خلال اللقاء بحث تطوير قطاع الاستثمار ودخول الشركات الكويتية للاستثمار في العراق اضافة الى تقليل الاجراءات الروتينية لدخول هذه الشركات.
من جانب اخر، اشارت الصحيفة الى أن «العراق كان يفترض ان يدفع للكويت مبلغ مليار دولار في كانون الثاني المقبل، في اطار التعويضات، لكن المليار دخل الخزينة العراقية، لا صندوق التعويضات الكويتية بعد إرجاء دفعها الى الكويت في كانون الثاني 2016، علماً بأن إجمالي المتبقي من التعويضات هو 4.6 مليارات دولار».
وزار رئيس الوزراء حيدر العبادي، في الأول من أمس الاحد، دولة الكويت في زيارة رسمية على رأس وفد حكومي لبحث العلاقات الثنائية والتعاون المشترك بين البلدين، التقى خلالها بامير الكويت صباح الاحمد الصباح، ونظيره الكويتي جابر الاحمد الصباح.
وكانت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب قالت، الأحد، أن رئيس الوزراء حيدر العبادي سيبحث خلال زيارته للكويت تنسيق الجهود داخل منظمة اوبك بين العراق والكويت فيما يخص ازمة انخفاض اسعار النفط.
وقال عضو اللجنة النائب عباس البياتي، إن «زيارة رئيس الوزراء حيدر العبادي الى الكويت تأتي ضمن سياسية انفتاح العراق على اكثر من دولة وتوسيع جبهة مواجهة تنظيم داعش والتحشيد ضده»، لافتاً الى أن «العلاقات العراقية الكويتية من الممكن ان تكون انموذجاً لعلاقة عربية عربية».
وأضاف البياتي أن «العبادي لديه اكثر من مهمة وملف مع الجانب الكويتي امني واقتصادي»، مبيناً أن «مباحثات العبادي ستشمل انخفاض اسعار النفط العالمية وضرورة تنسيق الجهود بين البلدين داخل منظمة اوبك».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة