الأخبار العاجلة

رئيس مجلس ميسان يشرف على تقديم الخدمات للنازحين

اطلع على واقع العملية الانتاجية في معمل الالبان
ميسان – خاص:
اشرف رئيس مجلس محافظة ميسان منذر رحيم الشواي على واقع الخدمات الجيدة المقدمة للنازحين على وفق ما يتلاءم مع اجواء الشتاء الباردة والممطرة .
وقال الشواي خلال زيارته لمخيم النازحين في المحافظة واطلاعه على واقع الخدمات المقدمة لهم والتقى بملاكات الدوائر الخدمية المعنية بهم واكد الشواي « للصباح الجديد» على اهمية تحسين الخدمات المقدمة على وفق ما يتلاءم مع اجواء الشتاء الباردة والممطرة على الرغم من ان مخيم ميسان للنازحين يُعد من افضل المخيمات مقارنة مع بقية المحافظات الاخرى وحسب تقييم المنظمات الانسانية العاملة في هذا المجال واجرى الشواي جولة داخل المخيم والتقى بعدد من العائلات واستمع الى اهم المشكلات التي يعانون منها واكد على على سعيه لمعالجتها وايجاد الحلول السريعة لها هذا وقد اطلع على واقع الخدمات الطبية المقدمة واكد على ضرورة توفير جميع الادوية والمستلزمات الضرورية .
وقد اوعز بتشكيل لجان من الدوائر الخدمية على ان يكون عملها بالتنسيق مع لجان المجلس وحسب اختصاص كل لجنة وقدم الشواي عددا من المساعدات والمواد المنزلية التي يحتاجها النازحون ومتقدما بشكره الى كل من اسهم في تقديم العون والمساعدة من دوائر حكومية ومنظمات المجتمع المدني والخيرين من ابناء المحافظة..
على صعيد متصل اطلع الشواي على واقع العملية الانتاجية في معمل البان ميسان ومدى مطابقته للمواصفات النوعية المطلوبة وهو من معامل القطاع الخاص في المحافظة. واستمع الشواي الى تفاصيل دقيقة عن العملية الانتاجية والمشكلات التي يعاني منها القطاع الخاص في المحافظة .
وقال الشواي يعد المعمل من المعامل الجيدة ذات المواصفات العالمية ويعمل بطاقة انتاجية كبيرة وبمواصفات نوعية مطابقة للمواصفة العراقية ويعد بمنزلة خطوة كبيرة ومتقدمة في مجال النهوض بواقع الصناعة المحلية .
واضاف ان هدف الحكومة المحلية هو النهوض بالواقع الاقتصادي للمحافظة من خلال التشجيع على زيادة الانتاج المحلي والتقليل من حجم الصادرات وبما يصب في مصلحة البلد ويسهم بصورة كبيرة في تقليل نسب البطالة وانتعاش الوضع الاقتصادي .
وابدى رئيس المجلس استعداده لتقديم جميع التسهيلات والدعم الكبير من قبل الحكومة المحلية للنهوض بواقع الصناعة في المحافظة .
يذكر ان ميسان تضم اربعة معامل حكومية منها البلاستك والورق وهما معطلان والاخران معمل الزيوت النباتية والسكر وهما في طور اعادة التاهيل والاعمار لحاجة البلد الى منتج السكر وبقية المنتجات النباتية لسد حاجة السوق المحلية وتعزيز البطاقة التموينية بالمنتجات المحلية .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة