الأخبار العاجلة

أحلام مستغانمي: أكتشفت صدام طاغيةً منذ كان نائباً

متابعة ـ الصباح الجديد:
عبرت الروائية الجزائرية أحلام مستغانمي عن سعادتها بتواجدها في الكويت، وأضافت إنا سعيدة بهذه الدعوة رغم انها انتظرت طويلا ولكنها بالاخير وصلت الدعوة حتى تتعرف على الحركة الثقافية الكويتية عن قرب خصوصا انها على علاقة طيبة مع بعض منتسبيها.
فيما وصفت الهجوم عليها في مواقع التواصل الاجتماعي منذ حضورها للكويت بأنه غير منطقي ولا يحمل الصدق احيانا.
وقالت: هناك اهداف للهجوم تقال واهداف لا تقال ولكن الواثق من نفسه يمضي في طريقه ولا يصح الا الصحيح وانا طوال مسيرتي حوربت كثيرا وكل من حاربني يسقط وحده دون ان ارد عليه لانه لدي قراء هم من يتولون الرد على كل من يتهمني باتهامات باطلة لان الاحساس الصادق لا يمكن ان يهزم مهما حدث.
وعن تأثيرها على الشباب العربي، ذكرت الروائية الجزائرية احلام مستغانمي ان هذا الامر تفخر به خصوصا انها استطاعت ان تعيد الشباب العربي للقراءة والبحث في الثقافة من خلال ما تكتبه.
وبسؤالها متى زرت العراق اجابت: “زرتها عام 1976 قبل حكم صدام لحضور مؤتمر عن الصهيونية وكان ذلك بعد زواجي وكأنه شهر عسل قضيته في المؤتمر ومن يومها اخبرت العراقيين بان صدام طاغية، بعد ما شاهدت طريقة تعامله معهم رغم انه كان نائب رئيس الجمهورية وكانوا يهابونه بشكل كبير ويخافون منه لدرجة انهم يهربون عندما اتحدث عنه”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة