الأخبار العاجلة

«الاتحاد الوطني»: البيشمركة قوة وطنية

متابعة- الصباح الجديد :
اكد حزب الاتحاد الوطني الكردستاني في محافظة ديالى، يوم أمس الاربعاء، أن البيشمركة هي قوة تحرير وطنية لا احتلال، فيما اشار الى ان المادة 140 ستحسم مصير المناطق المتنازع عليها داخل المحافظة.
وقال عضو الحزب ابراهيم باجلان في حديث لـ»السومرية نيوز» إن «البيشمركة قوة وطنية جاءت لتحرير جلولاء وبقية المناطق من سيطرة الجماعات المتطرفة التي قتلت الكردي والعربي والتركماني ودمرت المساجد والحسينيات وليس قوة احتلال كما يحاول البعض ترويجها»، لافتاً الى ان «البيشمركة تعمل وفق اطار وطني لا يفرق بين المكونات وهي داعمة للتعايش السلمي في عموم مناطق ديالى». ونفى باجلان «وجود محاولات من قبل البيشمركة لمنع العرب من العودة لمنازلهم في جلولاء او بقية المناطق الاخرى كما يروج لها البعض»، مبيناً ان «البيشمركة اتخذت اجراءات مشددة عقب تحرير بعض المناطق لانها تحوي مئات العبوات الناسفة والمنازل المفخخة».
واضاف ان «مصير المناطق المتنازع عليها سيجري حسمه وفق المادة 140 من الدستور العراقي»، داعيا كافة القوى الى «الابتعاد عن اثارة الراي العام واشاعة مغالطات وافتراءات في محاولة لتشويه تضحيات قوات البشمركة في مواجهة داعش».
يشار الى ان ناحيتي السعدية وجلولاء اللتان تقعان شمال شرق بعقوبة في محافظة ديالى تعدان من الوحدات الادارية المتنازع عليها وهي تضم خليطاً سكانياً من العرب والكرد والتركمان.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة