مساع مصرية لجذب استثمارات بنحو 12 مليار دولار

بمؤتمر اقتصادي تستضيفه في آذار المقبل

القاهرة ـ وكالات:

قالت وزير التعاون الدولي في مصر نجلاء الأهواني إن البلاد تأمل في اجتذاب استثمارات تتراوح بين عشرة مليارات دولار و12 مليارا ضمن 12 مشروعا في مجالات الطاقة والنقل والمياه وذلك في مؤتمر اقتصادي كبير تستضيفه مصر في منتصف آذار المقبل.
وينظر الى هذا المؤتمر باعتباره جزءا رئيسا ضمن خطة الاصلاح الاقتصادي التي تضمنت خفض دعم الطاقة وزيادة الضرائب. وقامت الحكومة بحل نزاعات مع مستثمرين حاليين فيما تسعى الى تنشيط الاقتصاد الذي تضرر بفعل اضطرابات سياسية تعصف بالبلاد منذ انتفاضة عام 2011.
وقالت الأهواني في إشارة الى الشراكة بين القطاعين العام والخاص «لدينا حاليا نحو 20 مشروعا مقسمة بين ثلاث فئات: المشاركة بين القطاعين العام والخاص والقطاع العام والقطاع الخاص».
وأوضحت ان «معظم هذه المشروعات في مجالات الطاقة والنقل والمياه وتخزين الحبوب. نعتزم اقامة مشروعات يقدر حجمها بين عشرة مليارات دولار و12 مليارا.»
وأضافت إن «المؤتمر يمثل واجهة لعرض خطط كبرى للنهوض بمحور تنمية صناعية ولوجستية قرب قناة السويس اعلنت هذا العام علاوة على تطوير منطقة تعدين في جنوب شرق مصر».
لكنها بينت ان فرص الاستثمار في هذه المشروعات العملاقة ليس من المتوقع ان تكون جاهزة وقت انعقاد المؤتمر.
ومضت الأهواني الى القول، «ليس بوسعنا القول إنه ما لم يكن الامن مستتبا بنسبة 100 في المئة فلن يكون بمقدورك تنظيم مؤتمر».
وكان من المقرر عقد هذا المؤتمر الاقتصادي في شباط من العام المقبل لكن رئيس الوزراء المصري ابراهيم محلب اعلن انه سيعقد خلال الفترة من 13 الى 15 آذار المقبل في مدينة شرم الشيخ المطلة على البحر الاحمر.
وقالت الأهواني «لا يمكننا القول إن المستثمرين لن يأتوا ما لم تكن الانتخابات قد اجريت. يكفي ان نعلن ان العملية مستمرة» لتفتح بذلك احتمال عدم اجراء الانتخابات حتى نهاية آذار.
وعلى الصعيد المالي، ارتفعت مؤشرات بورصة مصر في تعاملات الأسبوع، وسط عمليات شراء قوية للمؤسسات المحلية والأفراد العرب.
وارتفع مؤشر البورصة الرئيس «إيجي إكس 30» خلال تداولات بمقدار 0.41% بما يعادل 37.99 نقطة ليصل إلى مستوى 9258.18 نقطة، وصعد مؤشر «إيجي إكس 70» بمقدار 1.30% ما يعادل 0.82 نقطة، ليصل إلى مستوى 646.39 نقطة.
وارتفع مؤشر «إيجي إكس 100» الأوسع نطاقا بمقدار 0.45% ليصل إلى مستوى 1155.16 نقطة.
وخسر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة أكثر من 4.2 مليار جنيه بضغط من هبوط أسهم «أوراسكوم للإنشاء» المتواصل، ليغلق متراجعا اليوم بنحو 7.53% إلى 326.53 جنيه.
وكان بين الأسهم الرابحة «القاهرة للاستثمارات» بنسبة 5% إلى 35.74 جنيه محققـا أعلـى مستوياتـه.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة