«الإذاعي والتلفزيوني» يحتفي بالمخرج علي أبو سيف

بغداد ـ كوكب السياب:
احتفى الملتقى الاذاعي والتلفزيوني في اتحاد الأدباء، أول من أمس الثلاثاء، بالمخرج التلفزيوني علي أبو سيف، وذلك ضمن نشاطات الملتقى الأسبوعية والتي تقام كل يوم ثلاثاء.
وقدم للجلسة المخرج صالح الصحن الذي تحدث عن سيرة المحتفى به، الذي يعد من المخرجين القلائل الذين تركوا بصمة واضحة في الدراما العراقية وأعماله التي قدمت ولعل أبرزها مسلسل «رباب» ومؤخرا منح جائزة أفضل مخرج درامي من مؤسسة عيون للثقافة والفنون، وكذلك مسلسل «سفينة سومر» من إنتاج قناة العراقية والمنتج المنفذ عمار علوان وأحداث المسلسل تدور في أهوار العراق وفكرة المسلسل هي ان قبل أربعة آلاف سنة صنع السومريون سفينة من القصب البردي وأبحروا بها عبر شط العرب والبحر الأحمر وفي عام 1978 جاء وفد عالمي لصناعة السفينة من جديد ولكن بسبب الحروب في الثمانينيات أحرقت السفينة.
يقول أبو سيف إن الكثير لا يقيمون الدراما العراقية إيجابا بل يقيمونها سلباً، وأنا عكسهم فالدراما العراقية سابقا كانت إنتاج دولة وكان ينجز عمل او عملين بينما نحن الآن ننجز أكثر من ثلاثين عملا وهذه حالة صحية وأنا أقول يجب على الناقدين ان يغادروا الحديث عن الدراما السبعينية والثمانينية لأننا ننجز دراما حديثة.
جلسة الاحتفاء شهدت حضوراً مميزاً من الاعلاميين والمثقفين والمهتمين بالشأن الفني، وكان هناك عدد من المداخلات من قبل الحضور ما أضفى جمالية على جلسة الاحتفاء.
وفي ختام الجسلة قدم امين سر الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق، ألفريد سمعان، لوح احمد المظفر للابداع للمخرح علي ابو سيف، فيما قدّم المصور التلفزيوني صباح السراج باقة ورد الملتقى، وقدّمت الإذاعية الرائدة سهام مصطفى درع اتحاد الاذاعيين والتلفزيونيين، وبعدها تم التقاط الصور التذكارية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة