تضخم «أبو ظبي» يرتفع إلى 4 في المئة

أبو ظبي ـ وكالات:
أعلن مركز الإحصاء في أبو ظبي أن معدل التضخم السنوي في الإمارة خلال تشرين الأول بلغ أربعة في المئة، وأن معدل التضخم السنوي للشهور العشرة الأولى من هذه السنة بلغ 3.1 في المئة حيث سجل متوسط الرقم القياسي لأسعار التجزئة 128.1 نقطة خلال الشهور المذكورة، في مقابل 124.2 نقطة للفترة ذاتها من عام 2013.
وأظهر أحدث تقاريرالمركز أن مجموعة السكن والمياه والكهرباء والغاز هي المساهم الأكبر في الارتفاع، مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2013 حيث ساهمت بنسبة 43 في المئة من مجمل معدل الارتفاع، اذ ارتفعت أسعار المجموعة 3.5 في المئة، فيما ساهمت مجموعة «التجهيزات والمعدات المنزلية وأعمال الصيانة الاعتيادية للبيوت» بنسبة 16.4 في المئة من إجمالي معدل الارتفاع المسجل بين كانون الثاني وتشرين الأول الماضيين، مقارنة بالفترة ذاتها قبل سنة حيث ارتفعت أسعار هذه المجموعة 10.2 في المئة.
وساهمت مجموعة «الأغذية والمشروبات» بنسبة 14.2 في المئة من إجمالي الإرتفاع خلال الفترة ذاتها حيث ارتفعت أسعارها 2.4 في المئة. كما ارتفعت أسعار مجموعة «سلع وخدمات متنوعة» 5.2 في المئة خلال الشهورالعشرة الأولى من عام 2014 عما كانت عليه قبل سنة وساهمت هذه المجموعة بـ7.5 في المئة في إجمالي الزيادة.
وارتفع معدل أسعار التجزئة في تـشرين الأول نحو أربعة في المئة مقارنة بها في الشهر ذاته من عام 2013 حيث بلغ 130.6 نقطة في تشرين الأول 2014 بينما كان 125.7 نقطة قبل سنة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة