الأخبار العاجلة

«الكهرباء» تعتزم توقيع عقود مع الصناعيين العراقيين

لتجهيز قطع غيار تضاهي المستورد
بغداد ـ الصباح الجديد:
كشف وزير الكهرباء، أمس الاثنين، عن عزم وزارته توقيع عقود مع الصناعيين العراقيين لقطع غيار تضاهي المستورد، مشددا على ضرورة «اجتذابهم بعد ان توقف العديد منهم عن العمل».
وقال وزير الكهرباء قاسم محمد الفهداوي في حديث صحافي، إن «الوزارة ستوقع عقود تجهيز مع الصناعيين العراقيين لقطع غيار تضاهي المستورد»، مشيرا الى ان «هذه العقود ستكون ذات فائدة لوزارتنا والوزارات الاخرى، مما سيخلق حالة من الانتعاش الاقتصادي والصناعي، من شأنها الاسهام في القضاء علــى نسبة كبيرة من البطالة التي تعاني منها البلاد».
وأضاف الفهداوي، لـ»السومرية نيوز»، ان «مصلحة العراق في تشغيل القطاع الصناعي الخاص، ودعمه كون الصناعيين العراقيين يشار اليهم بالبنان، منذ عشرات السنين»، مشددا على ضرورة «اجتذابهم بعد ان توقف العديد منهم عن العمل، وسافر العدد الاخر خارج العراق بسبب الظروف الاقتصادية والأمنية الصعبة التي مرت بها البلاد».
ويعاني العراق من نقصا في إمدادات الطاقة الكهربائية منذ العام 1990 عقب فرض الأمم المتحدة حصارا على العراق، وتفاقمت المشكلة بعد العام 2003 فازدادت ساعات انقطاع الكهرباء ما زاد من اعتماد الأهالي على مولدات الطاقة الصغيرة والأهلية، بالرغم من انفاق المليارات من الدولارات على هذه الوزارة.
وتوقفت معظم المعامل المصانع العراقية من القطاع الصناعي الخاص بعد عام 2003 لعدة اسباب منها ما يتعلق بالجانب الامني ومنها ما يتعلق عدم قدرتها على منافسة البضائع المستوردة الرخيصىة الثمن ،اضافة الى شبه انعدام للبنى التحتية التي تحتاجها هذه المعامل لتشغيلها وخاصة الطاقة الكهربائية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة