بارزاني: نعيش المراحل الأخيرة من معركة الإرهاب

إقليم كردستان وهنغاريا يوقعان مذكرة تفاهم مشتركة

أربيل ـ الصباح الجديد:

بحث مسعود بارزاني رئيس اقليم كردستان في صلاح الدين مع «وفد رفيع المستوى من الحكومة الهنغارية الحرب على الارهاب، والعلاقات الاقتصادية بين اربيل وبودابست»، فيما وقعت حكومتا الإقليم وهنغاريا مذكرة تفاهم مشتركة شملت مجالات عدة.
و قال بيان لرئاسة الإقليم اطلعت عليه «الصباح الجديد»، ان «الوفد ضم ستيفان ميكولا وزير الدولة للشؤون الخارجية الهنغاري وتاماس فارغا وزير الدولة لشؤون الدفاع الهنغاري وتيبور ساتماري سفير هنغاريا لدى العراق الاتحادي، وعددا من المستشارين السياسيين والاقتصاديين في الحكومة الهنغارية».
و أضاف انه «في مستهل اللقاء أعرب الوفد الهنغاري عن وتفاؤله بشأن مستقبل إقليم كردستان والتطور الذي يشهده الإقليم في مجال الاقتصاد والبناء، مشيدين بروحية الصمود التي يتحلى بها الشعب الكردي، وبالتاريخ المتشابه بين الشعبين الكردستاني والهنغاري في الصمود ومواجهة المحتلين».
و تابع ان «الوفد أعرب عن قلق بلادهم حيال أوضاع النازحين والمكونات الدينية والقومية في العراق وأشادوا باقليم كردستان حيث أصبح ملاذاً امناً للنازحين ويقوم بحماية المكونات الدينية والقومية في العراق».
وأكد الوفد الهنغاري على «دعم قوات البيشمركة، وأشاروا الى ان فتح قنصلية هنغاريا في أربيل وأعمال ونشاطات الشركات الهنغارية في إقليم كردستان، هي مؤشرات قوية على متانة العلاقات الثنائية، كما تمنى الوفد أن يتم توقيع مذكرة تفاهم بين الجانبين».
من جانبه قال بارزاني أن «قوات البيشمركة تمكنت من تغيير المعادلة مبكرا لصالح كردستان واستطاعت من إيقاف الإرهابيين والتحول من الدفاع إلى الهجوم خلال فترة قصيرة، ونحن الآن نعيش المراحل ألأخيرة من الهجوم ودحر الإرهابيين وطردهم من أرض كردستان».
وقال بارزاني، ان «الإرهاب يشكل تهديدا عالميا على جميع الشعوب والدول، لذا فان مكافحته بحاجة إلى جهود مشتركة، كما يجب ألا تبقى للإرهابيين أية ملاذات آمنة في أي مكان، ويجب مواجهتهم سياسيا واقتصاديا وفكريا».
وتم خلال اللقاء بحث أعمال الشركات الهنغارية في الإقليم وكيفية تنمية العلاقات بين الجانبين، وقد أعرب بارزاني عن استعداد إقليم كردستان لتوسيع وتطوير العلاقات الثنائية على كافة الأصعدة.
ووقع اقليم كردستان مع هنغاريا مذكرة تفاهم مشتركة بحسب بيان حكومي، وجاء في البيان الذي اطلعت عليه «الصباح الجديد»، ان «نيجيرفان بارزاني رئيس وزراء إقليم كردستان إستقبل في أربيل إستيفان ميكولا وزير الدولة للشؤون الخارجية والتجارية الهنغاري والوفد المرافق له، وأعرب الوفد عن سعادته «للمشاركة في مراسيم إفتتاح القنصلية العامة الهنغارية في العاصمة أربيل».
وجدد نيجيرفان التأكيد على إستعداد حكومة إقليم كردستان «لتقديم أشكال التسهيلات والدعم كافة لإنجاح عمل ونشاطات القنصلية الهنغارية في الإقليم»، منوهاً على «إمكانية إقليم كردستان وهنغاريا في التعاون في العديد من المجالات، على الرغم من وجود الحرب على الإرهاب حالياً، ولكن في المستقبل ستكون هنالك العديد من الفرص الواعدة لتنفيذ وإنجاز المشاريع المتنوعة في إقليم كردستان».
وفي سياق زيارة الوفد الهنغاري، جرى التوقيع على مذكرة تفاهم مشتركة بين إقليم كردستان وهنغاريا للتعاون والتنسيق في المجالات الثقافية والآثار والتجارة والعديد من المجالات الأخرى. وتم التوقيع على هذه المذكرة من قبل قباد طالباني نائب رئيس وزراء إقليم كردستان ورئيس الوفد الهنغاري.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة