الأخبار العاجلة

اجتماع مشترك لبرلمان الإقليم و المجلس الإقليمي للنفط والغاز

استعرض إحصائيات وأرقام نسبة الفقر

أربيل ـ الصباح الجديد:

عقد برلمان إقليم كردستان، امس الثلاثاء، جلسة بحضور المجلس الإقليمي للنفط والغاز الذي ضم كل من رئيس وزراء الإقليم نيجيرفان بارزاني ونائب رئيس الوزراء قباد طالباني، بصفتهما رئيس ونائب رئيس اللجنة، وآشتي هورامي وزير الثروات الطبيعية، وريباز حملان وزير المالية و علي سندي وزير التخطيط.
و قال بيان لبرلمان الإقليم اطلعت عليه «الصباح الجديد»، ان الجلسة جاءت «بهدف مناقشة التقرير المشترك للجنتي المالية والشؤون الإقتصادية والإستثمار، ولجنة الصناعة والمصادر الطبيعية، حول مسألة حصة إقليم كردستان من الموازنة العامة العراقية وتعليمات برلمان كردستان لوفد الإقليم للمباحثات».
و أضاف انه «في مستهل الجلسة، قرأ يوسف محمد صادق رئيس برلمان كردستان مذكرة الكتل السبع في برلمان كردستان، حيث أن تلك الكتل كانت قد دعت إلى عقد هذه الجلسة، أعضاء الكتل في لجنتي المالية والشؤون الإقتصادية والإستثمار ولجنة الصناعة والطاقة والموارد الطبيعية وممثلي تلك الكتل ليس لديهم أعضاء يتحدثون في هذه اللجنة، وطرح هذا الإقتراح للتصويت، وتمت المصادقة علية باغلبية الأصوات، وبخصوص الجلسة أيضاً قررت الأغلبية للتصويت على أن تكون هذه الجلسة غير سرية، على أن لا تبث بشكل مباشر في الوسائل الإعلامية. وذلك لأن الجلسة ستعرض بعض المعلومات والأرقام والإحصائيات، والتي من شأنها أن تنعكس سلبياً على مسار مباحثات الإقليم مع بغداد».
واردف انه «في الجزء الأول من الجلسة، قرأ كل من آشتي هورامي وزير الثروات الطبيعية وريباز حملان وزير المالية تقاريرهما، كما إستعرض وزير التخطيط عدد من الإحصائيات والأرقام حول نسبة الفقر في إقليم كردستان».
وتابع «بعدها ألقى نيجيرفان بارزاني كلمة لأعضاء البرلمان، سلط فيها الضوء على المشاكل بين إقليم كردستان وبغداد، ومسألة قطع حصة إقليم كردستان من الموازنة العامة العراقية، وقضية تصدير النفط للأسواق خارج إقليم كردستان، وموارد النفط ورواتب الموظفين وعلاقات إقليم كردستان مع دول الجوار، والحرب ضد الإرهاب وجملة من القضايا الأخرى، التي شكلت المحاور الرئيسة لكلمة رئيس وزراء إقليم كردستان».
وأضاف البيان انه «بعدها فُتح باب النقاش لأعضاء البرلمان، وخلال الجلسة طرح أكثر من عشرين عضو أسئلتهم وملاحظاتهم حول مستقبل النفط والأزمة المالية والعلاقات بين الإقليم وبغداد»، مردفا «كما طرح أعضاء البرلمان من اللجان الخاصة بهذه المجالات وأعضاء البرلمان من الكتل التي ليس لديها أعضاء في هذه اللجنة، أسئلتهم على المجلس الإقليمي للنفط والغاز، عقبها أجابت اللجنة على جميع هذه الأسئلة باسهاب».
هذا ودعا رئيس البرلمان خلال الجلسة أعضاء البرلمان الذين لم يكونوا في هذه اللجنة ولم يتمكنوا من طرح أسئلتهم وإستفساراتهم، بامكانهم إرسال الأسئلة إلى اللجنة الذكورة، والحصول على إجابات على أسئلتهم بأسرع وقت ممكن.
و اختتم البيان انه «بعد اكثر من ثماني ساعات من المناقشات بين أعضاء البرلمان والمجلس الإقليمي للنفط والغاز، إنتهت الجلسة في تمام الساعة الثامنة مساءً، عقبها عقد كل من نيجيرفان بارزاني وقباد طالباني مؤتمراً صحفياً مشتركاً، شرحوا من خلاله للصحفيين ووسائل الإعلام أهم ما دار في الجلسة».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة