من دفتر اليوميات

• اعترافات طاولة
غرفة نصف مضاءة
طاولة فوقها انتصبت كأس مغفلة وأخرى حزينة, هذه الطاولة تعرف تأريخ الكأسين لكنها لا تودّ ان تبوح باي من اسرارهما, وبعد توسل وإلحاح شديدين وافقت فقط على نشر اللحظات الاخيرة من سيرتهما الذاتية..
في المرة الاخيرة كادت الكأس المغفلة أن تموت من شدّة السكر، بعد ان تحدثت طويلا, ندمت الكأس الحزينة لانها لم ينصت, بكت وأرادت ان يغادر, الكأس المغفلة ترنحت, فخفت الكأس الحزينة لمساعدته, الوقت كان قد فات اذ تعثرت بالغطاء وهوت الى الارض, حاولت ان تمسك بقطعة القماش لكن من دون جدوى..
ارتطمت بالارض، تناثرت في الهواء متحولة الى قطع صغيرة.
من فوق تطلعت الكأس الحزينة وأرادت ان تطلق صرخة, قررت ان تشرب روحها، تلفتت حواليها وفي نهاية الامر اطلقت ضحكة هستيرية طويلة, اقترب النادل وبمكنسته جمع شظايا الجسد المتناثر، قذف به الى صندوق القمامة, لوحت الكأس الحزينة بيدها لآخر مرة الى جثة الكأس المغفلة مودعة, ربما انتحبت او ربما ستنتحب بعد حين..
في آخر المساء وقبل ان يغادر الجميع حمل النادل جميع الكؤوس ومنها الكأس الحزينة الى اسرة النوم.. اطفأت الانوار وغلقت الابواب, ساد السكون والظلام وراحت الكؤوس, كل الكؤوس في بكاء مر دفعة واحدة..
• انا الملول
انت تعرفني ياصاحبي فكيف تسنى لك ان تسألني هذا السؤال؟ ها انت تدفعني لدخول مسالك وعرة وربما سرية في الحصن الذي ابتنيته لروحي وسهرت لاجله طويلا فاكتشف انني, ملول, انا ملول لا اطيق كتابة صفحتين في جلسة واحدة, احسب انها خيانة كبيرة, حكواتي فذ ولي ندمان كثر يطربون, لكنني حينما اروم تسطير ذلك على الورق تتكالب الاسماك على تريد التهامي (لقدت ولدت في الماء), ردحا طويلا وانا انصت لايقاع الموت, افلا يمكن ان اكتب روايات؟ ملول, من اين لي بصبر نيقولاي ستروفسكي وجنون ديستيوفسكي واغتراب كامو وجحيم باربوس وسحر اميركا اللاتينية مجتمعة؟ افكر ابدا كيف سيتسنى لي الرقاد في صندوق الوحشة من دون حراك؟ امتلك من الخيال الصوري ما يفوق التصور وتسارعها في عقلي يهدم عباراتها بين يدى, لكنت كتبت دراما رائعة انا القريب من هذا الحقل, لكن ما الذي يتوجب عليّ فعله حينما اجد نفسي اطوح بالكثير من اجل ان لا يطول رقادي.. الم اقل لك انني ملول؟
• صلاة البهجة: حينما الفجر يصلي للغياب, على مهل مري فوق جسر النور, طوحي بساعتك للنهر, ستنشغل الاسماك بالوقت, وانت بالغناء.
مقداد عبدالرضا

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة