قصص الانتقام في «سيراجان» على MBC1

الصباح الجديد ـ خاص:
بين الواقع والخيال، تعود بنا الدراما التركية «سيراجان» على MBC1، إلى زمن آخر من الحب والحرب والمواجهات، في قصص تصدي وانتقام. تنطلق الأحداث في العام 1878، أثناء الحرب العثمانية الروسية التي انتهت بانتصار روسيا. وبعد تقدم الروس في قلب تركيا، ووصولهم إلى إحدى مناطق العاصمة أسطنبول، يحاول السلطان عبد الحميد إنهاء الحرب بأقل خسائر ممكنة، ويقوم بمواجهة القوى الداخلية والخارجية التي تسعى إلى إبعاده عن الحكم. في هذه الأجواء، يحاول الإنكليز استبدال السلطان عبد الحميد بالسلطان مراد، وذلك من خلال مؤامرات يتم التخطيط لها في أحد النوادي الليلية. هذا المكان، يبدو في ظاهره مرتعاً لأهل المغنى والرقص ولعب الميسر، بينما هو في الحقيقة ليس سوى مركزاً لعمليات هذه الجماعة.
ولن تغيب قصص الحب عن الأحداث المليئة بالتشويق والتصدي المعتمدة على الأحداث التاريخية، التي تضطر السلطان عبد الحميد للمواجهة على أكثر من جبهة، وتضعه في مواقف محرجة وفي غاية الخطورة، خصوصاً مع اكتشاف الألاعيب والمؤامرات التي تغزل من داخل القصر. كل ذلك، في سياق عمل درامي يجمع ما بين الواقع والحقيقة حيناً، والخيال واجتهاد المؤلف أحياناً، مع حبكة جذابة تجمع نخبة من الممثلين والنجوم الأتراك.
تعرض الدراما التركية «سيراجان» على MBC1، كل ثلاثاء في تمام الساعة التاسعة والنصف مساءً بتوقيت بغداد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة