تأجيل اجتماع الدوحة حتى إشعار آخر

الدوحة ـ أ ف ب: اجلت دول الخليج اجتماعا لوزراء خارجيتها كان يفترض ان يعقد أمس الاثنين في الدوحة ضمن التحضيرات للقمة الخليجية التي من المقرر ان تستضيفها العاصمة القطرية في كانون الاول.
وقال مصدر مقرب من الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي لوكالة فرانس برس ان “الاجتماع الوزاري لن يحصل في قطر اليوم الاثنين ولم يحدد موعد جديد حتى الآن”.
وياتي التاجيل بالرغم من مساعي امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح لانقاذ القمة عبر زيارته الخاطفة الجمعة الى كل من السعودية والامارات والبحرين.
وسحبت هذه الدول الثلاث سفراءها من الدوحة في اذار الماضي ولم تعدهم حتى الآن, وتتهم هذه الدول قطر بدعم الاخوان المسلمين وبالتدخل في شؤونها الداخلية فضلا عن تجنيس مواطنين بحرينيين.
من جهتها، نقلت صحيفة عن مصدر موثوق ان المحادثات الجارية حاليا تهدف الى نقل القمة المفترض عقدها في التاسع من كانون الاول في الدوحة، الى السعودية او الكويت, وقال المصدر ان جهود امير الكويت لحل الخلافات بين الرياض وابوظبي والمنامة من جهة والدوحة من جهة اخرى “لم تسفر عن نتيجة”.
وتعتبر الدوحة من كبار ممولي الاخوان المسلمين في مصر ومجموعات اخرى تدور في فلك هذه الجماعة في دول اخرى، في حين تدعم السعودية وبلدان خليجية ادارة الرئيس عبدالفتاح السيسي, وكانت معلومات اشارت في ايلول الماضي الى ان بعض قيادات الاخوان المسلمين في مصر غادروا الدوحة الى وجهة اخرى في ما بدا تجاوبا قطريا مع مطالب الدول الخليجية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة