الأخبار العاجلة

«التعليم» وأبطال الرياضة

«1»
نقلت الينا عضو اتحاد البولنغ العراقي اسماء ابراهيم الحاصلة على مقعد يؤهلها للدراسة لنيل شهادة الدكتوراه بعد حصولها على شهادة الماجستير باول رسالة من نوعها في مجال تخصصها»البولنغ» في العراق والوطن العربي، نقلت انها دخلت امتحان المفاضلة وحازت على مقعدها الا انها فوجئت بتحويلها على النظام الخاص الذي ينص على تسديدها لمبلغ قدره 18 مليون دينار عراقي على شكل دفعات في وقت ناشدت وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين الشهرستاني ان يتم استثنائها من هذا الشرط لعدم مقدرتها على تسديد المبلغ.
اسماء ابراهيم بدات مسيرتها الرياضية منذ العام 1979 في الرياضة وحازت على العديد من الاوسمة المتقدمة ومثلت العراق في استحقاقات خارجية عدة كلاعبة وبعدها توجهت الى التدريب ثم العمل الاداري عضوة في الاتحاد المركزي للعبة حالياً.
للرياضيين الابطال حصة من اهتمام الوزارات المعنية، فقد نذر العديد من الرياضيين انفسهم للوطن واعلاء رايته في البطولات والمحافل التي اشتركوا فيها وبالتأكيد ان اسماء واحدة من اللاعبات اللواتي سهرن وقدمن تضحيات كبيرة من اجل الوصول الى درجة التالق التي تسهم في حصول العراق على القاب وكؤوس.
وزارة التعليم التي ترعى نادي الطلبة، اسهمت في تعزيز حضور النادي واعادته للواجهة من جديد، هي راعية لجميع الرياضيين وفي شتى الالعاب منطلقة من الارتقاء بالواقع الرياضي في العراق، نأمل خيراً من وزارة التعليم العالي في تحقيق امنية الرياضية البطلة ومنحها الاستثناء الذي يؤهلها للدراسة من دون تسديد مبلغ مالي كبير لا تستطيع توفيره على حد قولها.

«2»
غريب جداً ان تتعامل ادارة نادي القوة الجوية مع قرارات اتحاد الكرة المركزي بشان الاعتداء الذي كان بطله نفر من جمهور النادي على الحكم زيد ثامر، اقول غريب ان تعده بالظالم وتهدد بمقاطعة الدوري الممتاز، الاجدر بادارة النادي الجماهيري ان تعقد جلسة طارئة مع رابطة المشجعين وتبعد الطارئين الذين يتسببون بالمشكلات ويثيرون العواصف التي تنذر بالخطر وتسهم في نزف نقاط الفريق بامس الحاجة اليها في دوري الموسم الحالي.
falahalnasser@yahoo.com
فلاح الناصر

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة