الأخبار العاجلة

وزير الصحة: كورونا خرج عن السيطرة وينذر بكارثة إنسانية

ارتفاع حاد بنسبة الوفيات في الاقليم

السليمانية – الصباح الجديد – عباس اركوازي

أعلن وزير الصحة في حكومة اقليم كردستان سامان برزنجي عن تفشي فايروس كورونا بنحو كبير ما اسهم بخرجه عن السيطرة، وينذر بحدوث كارثة إنسانية كبرى، مشيراً إلى ان الموجة الثانية ادت الى انتشار سريع للعدوى وارتفاع عدد الإصابات بالفايروس مقابل انخفاض في حالات الشفاء.

وقال برزنجي، أن أعداد الاصابات ترتفع بنحو مستمر، إلى جانب وجود حالات حرجة وارتفاع نسبة الوفيات التي كانت لا تتعدى 1% في السابق لكنها وصلت الآن إلى 1.96″.

وسجلت محافظة السليمانية باقليم كردستان خمسة وفيات خلال الاربع والعشرين ساعة المنصرمة وهو مؤشر على ارتفاع خطير في حالات الوفاة، اضافة الى وجود عشرات الحالات الاخرى بوضعية حرجة.

وارتفعت حالات الوفاة بفايروس كورونا حسب وزارة الصحة الى 24 حالة، وجاءت السليمانية بالمرتبة الأولى في نسبة تسجيل حالات الوفاة.

وكان نائب مدير عام صحة السليمانية، قد قال في وقت سابق، ان اكثر من 20 مصابا بفيروس كورونا حالتهم الصحية غير مستقرة وهم تحت العناية المشددة.

وبينما اكد القائمين على قطاع الصحة امتلاء المستشفيات المخصصة لمعالجة المصابين بفايروس كورنا، وعدم وجود اسرة فارغة لاستقبال مرضى اخرين، بعد فقدان السيطرة على الحد من انتشار الفايروس، وارتفاع حالات الاصابة خلال الاسبوع المنصرم بنحو كبير، اعلن مئات الاطباء والكوادر الصحية داخل محافظة السليمانية واطرافها مقاطعة الدوام الرسمي نظرا لتأخر توزيع رواتبهم من قبل حكومة الاقليم.

وقال الدكتور شفان كوردة رئيس وحدة الاطباء المقيميين بمحافظة السليمانية، للصباح الجديد، ان مئات الاطباء المقيمين وغير الثابتين، قروا مقاطعة الدوام بعد تأخر رواتبهم لاكثر من شهر.

واشار الى ان حكومة الاقليم رغم المعاناة والمخاطر التي يواجها الاطباء والكوادر الطبية في مقارعة فايروس كورونا، الا انها لا تكلف نفسها وتتكفل بتامين رواتب الموظفين، التي اعتبرها من ابسط الحقوق الاساسية للكوادر الطبية، لافتا الى انه اذا منحتهم حكومة الاقليم مرتباتهم فانهم سينهون مقاطعة الدوام وسيعودون الى المستشفيات والمراكز الطبية التي قطعوا الدوام فيها.

من جانبها أعلنت وزارة الصحة في إقليم كردستان، أن نحو 30 من الأطباء والكوادر الصحية أصيبوا بفايروس كورونا المستجد حتى الآن.

وقال المتحدث باسم الوزارة، محمد قادر خوشناو، إن عدد الأطباء والكوادر الصحية المصابين بفيروس كورونا يتجاوز الـ30 شخصاً”، مشيراً إلى أن “إصابة الأطباء والكوادر الصحية بكورونا تنعكس سلباً على القطاع الصحي.

وسجل إقليم كوردستان حتى الآن 1082 إصابة بفيروس كورونا بينها 448 حالة شفاء و21 حالة وفاة.

وبدوره أعلن قائممقام قضاء بينجوين التابع لمحافظة السليمانية زانا رحمان، عن إغلاق كافة الجوامع والمساجد بشكل مؤقت بعد تزايد أعداد الإصابات بافيروس كورونا، متوقعاً زيادة الإصابات خلال الأيام المقبلة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة