الأخبار العاجلة

اتحاد أدباء ذي قار: دعوة إلى تجنب الاخوانيات في الثقافة العراقية

أعلنوا مقاطعة مهرجان المربد الحادي عشر

ذي قار- علي حسين:

أعلن اتحاد أدباء وكتاب ذي قار مقاطعته لفعاليات مهرجان المربد الشعري الحادي عشر الذي اختتمت فعالياته يوم أمس السبت، ودعا إلى اعتماد العمل المهني وتجنب الاخوانيات في الثقافة العراقية.
جاء ذلك في بيان صدر عن رئيس الاتحاد الناقد ياسر البراك وثلاثة أعضاء آخرين من الهيئة الإدارية. وذكر البيان الذي حمل عنوان “لا .. للإخوانيات في الثقافة العراقية، نعم .. للعمل المهني”، وتلقت الصباح الجديد نسخة منه “: “في الوقت الذي يتعرض فيه بلدنا العزيز إلى هجمة شرسة من قبل قوى التكفير والظلام لإيقاف عجلة الحياة وزرع اليأس في نفوس العراقيين عبر مظاهر الموت اليومي المجاني الذي لم يستثنِ قومية ولا ديناً ولا طائفة أو مذهباً، فإن هناك من يحاول بشتى الوسائل المُتاحة مقاومة هذه الهجمة عبر توسيع مساحات الجمال والفرح اليومي عن طريق الفعل الثقافي والفني الذي يُعيد الأمل للعراقيين بحياة كريمة يُحترم فيها الإنسان لذاته وليس لإنحداره الحزبي أو الديني أو القومي”.
وأضاف البيان: “ويقف المثقفون العراقيون في طليعة أولئك المضحين من أجل هذا المعنى سواء عبر الفعل الإبداعي الفردي أو عبر المؤسسات الثقافية المتعددة وفي مقدمتها إتحاد الأدباء والكتاب في العراق الذي يعمل جاهداً عبر مركزه العام وفروعه المتعددة في المحافظات على تحقيق هذه الغاية “.
وتابع البيان:”إلا أنه من المؤسف أن نجد ثمة اتحادات فرعية لا تؤمن بأبسط مقومات العمل الثقافي المهني وتتخذ من الإخوانيات وسيلة لتنفيذ برامجها ونذكر هنا على وجه التحديد الهيئة الإدارية التي تقود إتحاد أدباء البصرة وتُشرف على إقامة مهرجان المربد الشعري الحادي عشر للأيام 22 – 25 تشرين الأول 2014 حيث إنتهكت اللجنة التحضيرية للمهرجان وبضمنها أعضاء من الهيئة الإدارية أبسط قواعد العمل المهني عندما تجاهلت إتحادنا فيما يخص الدعوات لهذا المهرجان المذكور كما هو معمول به في الدورات السابقة حيث يجري التنسيق بين المركز العام والفروع من أجل تحقيق عدالة نسبية في توزيع الدعوات على أعضاء الإتحادات الذين يطالبون إتحاداتهم بشكل مستمر بتلك العدالة وهذا حقهم الطبيعي”.
وأوضح البيان:” فقد تجاهلت اللجنة التحضيرية للمهرجان الأسماء التي رشحها إتحادنا بطلب من أمين الشؤون الداخلية في المركز العام وتمت دعوة أسماء أخرى معظمها تتكرر دعوته كل سنة قاطعين الطريق أمام زملائهم الآخرين بحق تمثيل محافظتنا في تلك المهرجانات وبعض تلك الأسماء ليس عضواً في إتحادنا أصلاً، وفي الوقت الذي نشجب فيه ونستنكر هذا الفعل المقصود والتهميش السافر لصوت إتحادنا ورأيه في ترشيح الأسماء التي يرى لها الحق في تمثيلنا، يعلن الموقعون في أدناه مقاطعتنا لمهرجان المربد الشعري في دورته الحالية ورفضنا لإسلوب ( الإخوانيات ) الذي مارسته اللجنة التحضيرية لمهرجان المربد على حساب العمل الثقافي وتقاليده المهنية”.
وأردف: “ونحتفظ بحقنا الشخصي والمهني بإتخاذ خطوات أخرى ضد إتحاد الأدباء والكتاب في البصرة بما فيها تقديم شكوى رسمية للمركز العام بهذا الأمر، في الوقت ذاته الذي نقدم فيه إعتذارنا الشديد للزملاء الذين تم ترشيحهم من قبل إتحادنا للمهرجان ولم تتم دعوتهم محتفظين لهم بحق الترشيح في مهرجانات مقبلة، سائلين المولى القدير أن يوفق المخلصين في العمل الثقافي ويكبح جماح المتلاعبين بمؤسساتنا الثقافية الرصينة، والله الموفق”.
وحمل البيان توقيع رئيس إتحاد الأدباء والكتاب في ذي قار ياسر البراك ونائب رئيس الإتحاد فاضل الغزي وأمين الشؤون الداخلية علي عبد النبي الزيدي و أمين العلاقات العامة والإعلام أمير ناصر.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة