الأخبار العاجلة

ضرر المشروبات الغازية مساوٍ تقريباً لضرر التدخين

لندن ـ وكالات:
أوضحت دراسة علمية جديدة أن شرب زجاجة، من الحجم العادي، من المشروبات الغازية المليئة بالسكر، يومياً، قد يكون مضراً بنفس قدر ضرر التدخين اليومي، وفقاً لما أفادت به صحيفة «إندبندنت» البريطانية.
وقامت البروفيسورة بجامعة كاليفورنيا، بسان فرانسيسكو، إليسا إيبيل، بتحليل ردود 5309 بالغاً أجريت عليهم الدراسة، حيث صرّحوا عن نظامهم الغذائي في دراسة استغرقت 14 عاماً.
وخلصت إيبيل إلى أن شرب المياه الغازية يومياً يمكن أن يؤدي لشيخوخة الخلايا المناعية بنسبة تصل إلى سنتين، وهو نفس معدل الشيخوخة الذي يؤدي له التدخين.
وتشير الدراسة إلى أن التيلوميرات على وجه التحديد (وهي عبارة عن أغطية من الـ DNA في نهاية الصبغيات (الكروموسومات) في خلايا الدم البيضاء)، هي التي تتضرر من هذه المشروبات، حيث تم ربط التيلوميرات القصيرة بأمراض القلب والسكري والسرطان.
وتضيف الدكتور إيبيل أن «الجرعة العالية جداً من السكر، والتي نضعها في أجسامنا في غضون ثوان، عن طريق شرب المشروبات السكرية، تعد سامة بشكل مريع لعملية الأيض في جسد الإنسان».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة