الصين وفيتنام تتعهدان بمعالجة نزاعات بحرية

بكين ـ وكالات:
قالت وسائل اعلام رسمية صينية يوم امس الجمعة ان الصين وفيتنام اتفقتا على معالجة النزاعات البحرية بينهما في بحر الصين الجنوبي الذي يعتقد انه غني بموارد الطاقة.
وانحدرت الروابط بين البلدين الشيوعيين الي أدنى مستوى لها في ثلاثة عقود هذا العام بعد ان ارسلت الصين حفارا نفطيا ضخما الي المياه المتنازع عليها بين البلدين والتي تمر فيها خطوط رئيسية للملاحة البحرية.
واثارت هذه الخطوة موجة أحداث شغب واشتباكات دموية بين فيتناميين وعمال صينيين في فيتنام.
وقالت وكالة انباء شينخوا الصينية الرسمية ان رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ أبلغ نظيره الفيتنامي نجوين تان دونج امس الخميس على هامش اجتماع اسيا-اوروبا في ميلانو انه ينبغي للبلدين «ان يعالجا ويسيطرا على الخلافات البحرية» لتهيئة الظروف المواتية للتعاون الثنائي.
ونقلت شينخوا عن لي قوله «بفضل جهود الجانبين كليهما فان العلاقات بين الصين وفيتنام تجاوزت المرحلة الصعبة الاخيرة وتتعافى تدريجيا.»
وذكرت شينخوا ان دونج اتفق مع لي في الرأي وأيد تعزيز «التعاون في البنية التحتية والتمويل والاستكشاف البحري.»
وهذه التعليقات هي تكرار لتعهدات سابقة من زعماء في البلدين.
وتدعي بكين السيادة على بحر الصين الجنوبي بأكمله تقريبا والذي من المعتقد انه غني بمكامن لموارد النفط والغاز. ولفيتنام وبروناني وماليزيا والفلبين وتايوان ايضا مطالب في المياه التي تمر بها تجارة بحرية قيمتها 5 مليارات دولار سنويا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة