«الاسمنـت العراقيـة» تعتـزم تشغيـل المحطـة الكهربائيــة لمعمـل كركـوك

الشركة العامة فازت بعلامة ولقب فارس الجودة بمهرجان الجودة العالمي في دبي

هدى فرحان*
كشفت الشركة العامة للاسمنت العراقية احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عن عزمها تشغيل المحطة الكهربائية لمعمل اسمنت كركوك التابع لها في بداية العام المقبل ، كما دعت الحكومة لدعمها ومساعدتها في تغطية رواتب موظفيها بعد توقف معاملها الواقعة في الفلوجة والقائم وكبيسة عن العمل والانتاج لاسباب خارجة عن ارادتها نتيجة تدهور الوضع الامني في تلك المناطق لاسيما وانها من الشركات الرابحة والرائدة في الوزارة والاولى على شركات الاسمنت وممولة ذاتيا منذ سنوات طويلة .
وبين المهندس ناصر ادريس المدني مدير عام الشركة في تصريح خص به المكتب الاعلامي للوزارة بأن شركته وبالتعاون مع شركة التحدي العامة تواصل العمل وبذل الجهود الاستثنائية لتنفيذ اعمال نصب وتشغيل المحطة الكهربائية في معمل اسمنت كركوك ، معلنا عن النية لاكمال انجاز جميع الاعمال والبدء بالتشغيل في بداية العام المقبل ، مؤكدا على ان الشركة تسعى لتحسين وتطوير الواقع الحالي لمعمل اسمنت كركوك ومعاودة الانتاج والتسويق بالامكانيات المتاحة فيه بما يمكنه من تحقيق المبيعات والايرادات الكافية لتأمين رواتب موظفيه خصوصا وانه قد توقف عن العمل لثلاثة اشهر لاسباب تتعلق بالوضع الامني وانقطاع الطاقة الكهربائية عنه بنحو تام .
كما طالب المدني الحكومة والوزارات المعنية بتقديم الدعم ومساعدة الشركة في تعزيز رصيدها المالي لتأمين رواتب منتسبيها من العاملين في مقرها الرئيسي ومعاملها الاربعة والبالغة (4) مليارات و (551) مليون دينار شهريا بدءا من شهر تموز الماضي لتعذر العمل والانتاج في تلك المعامل في الوقت الراهن ، لافتا الى ان الشركة تتحمل حاليا رواتب موظفيها العاملين في المعامل المستثمرة في كل من القائم وكبيسة وفقا لما نصت عليه عقود المشاركة بشأن تحمل الشركة المستثمرة رواتب العاملين في المعمل لمدة شهرين فقط في حال توقف المعمل لاي سبب كان على ان تتحمل الشركة العامة مبلغ الرواتب للاشهر الاخرى ولحين استئناف العمل والانتاج ، معربا عن أمله في ان يعم الامن والامان عموم محافظات العراق وان تتمكن القوات المسلحة الباسلة من دحر الارهابيين وتحقيق النصر الاكيد في القريب العاجل ، مؤكدا بأن الشركة على أتم الاستعداد والجاهزية من اجل اعادة الحياة والعمل لمعاملها واستعادة دورها الفاعل في سد حاجة البلد من مادة الاسمنت .
الجدير بالذكر ان الشركة العامة للاسمنت العراقية فازت بعلامة ولقب فارس الجودة في مهرجان الجودة العالمي الذي اقيم في دبي حيث اعتمدت فيه الشركة كأفضل شركة عربية للصناعات الاسمنتية واعطتها حق الانتفاع من العلامة تجاريا مدى الحياة مايؤكد عراقة الشركة في صناعة الاسمنت ويثبت تاريخها الكبير في صناعة هذه المادة الحيوية التي حازت على ثقة المستهلكين سواء كانت شركات بناء او مقاولين حسب التجارب الميدانية التي اجريت في مشاريع شاخصة في جميع انحاء العراق كما حصل معمل اسمنت كبيسة مؤخرا على شهادة علامة الجودة من قبل الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة على وفق المواصفة العراقية اذ ان هذه الشهادة تعد آخر شهادة جودة تحصل عليها الشركة بعد ان حازت عليها سابقا معاملها الثلاثة ( معمل اسمنت كركوك – معمل اسمنت القائم – معمل اسمنت الفلوجة ) .
• اعلام الصناعة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة