الأخبار العاجلة

برشلونة مهدد بالإقصاء عن “الليغا” حال إنفصال كتالونيا

أمستردام – الصباح الجديد:

هل يمكن تخيل الدوري الإسباني أو “الليغا” بدون برشلونة؟ هذا ما قد يحصل لو انفصل إقليم كتالونيا عن إسبانيا. وبالفعل هدد رئيس اللجنة المنظمة للدوري الإسباني بإسقاط فريقي برشلونة وإسبانيول من الدوري في حال انفصال الإقليم.

أكد خافيير تيباس رئيس اللجنة المنظمة للدوري الإسباني للمحترفين، “الليغا” أن ناديي برشلونة وإسبانيول لن يحق لهما اللعب ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم في حال إنفصل إقليم كتالونيا عن أسبانيا.

وقال تيباس في تصريحات لشبكة “أوندا زيرو” الإذاعية: “برشلونة وإسبانيول لن يلعبا ضمن منافسات الدوري الإسباني حال إنفصال كتالونيا”.

وأضاف: “أنا ما كنت لأسمح لهما باللعب للأسباب التالية: قانون الرياضة لا يتيح لدولة غير إسبانية المشاركة في بطولة الدوري المحلي أو المنافسات الرسمية الأسبانية بشكل عام”.

وطالب قطاع عريض من أبناء المجتمع وأحزابه في كتالونيا بإجراء إستفتاء شعبي داخل الإقليم لتحديد مصير علاقته بإسبانيا في المستقبل، وهو ما وضع الحكومة الإسبانية تحت وطأة ضغط هائل لرفضها التام إجراء هذا الاستفتاء كونه عملاً غير قانوني حسبما تعتقد.

وأشار تيباس في حديثه أيضاً إلى التحقيقات الدائرة في الوقت الحالي حول بعض جرائم الاحتيال التي شهدتها الكرة الإسبانية في الفترة ألأخيرة، كما قال إنه لا يعرف ما إذا كانت الكرة الإسبانية مستعدة لتقبل فكرة دخول أحد لاعبيها إلى السجن يوماً ما.

وقال إن “هذا الأمر لا يمكن تحديده عن طريق كرة القدم بل عن طريق القضاء الذي يجب عليه أن يفصل في إذا ما كان الأمر يخصه أم لا. لقد حكم على بعض اللاعبين في النمسا بالسجن لخمسة أعوام الأسبوع الماضي. وهنا أيضا سينتهي بنا المطاف إلى التعرف على أحكام مشابهة ولن يكون ذلك حينها أمراً مستغربا”.

وتضطلع نيابة مكافحة الفساد في إسبانيا في الوقت الراهن بالتحقيق في شبهة إحتيال شابت نتيجة مباراة بين ليفانتي وسرقسطة عام 2011 والتي أتهم بالضلوع فيها عشرات من لاعبي وإداري الفريقين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة