غارات للتحالف وإستمرار المعارك بكوباني

أمستردام – الصباح الجديد:

شنت طائرات التحالف غارات جديدة على أهداف لتنظيم الدولة في محيط مدينة كوباني السورية، بينما تتواصل الاشتباكات بين مسلحي التنظيم ومقاتلين أكراد في جنوب وغرب المدينة.

وأفادت مصادر ميدانية بأن الغارات إستهدفت منع مقاتلي التنظيم من تقدم المسلحين باتجاه المدينة من ناحية الغرب، وتمكنت من وقف تقدمهم.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مسلحي تنظيم الدولة تقدموا إلى جنوب غربي كوباني أثناء الليل وسيطروا على عدد من المباني لكسب مواقع هجومية من جانبين للمدينة.

وأشار المرصد إلى أن معارك كوباني أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 400 شخص من المدنيين ومسلحي التنظيم والمسلحين الأكراد.

ووصفت وزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء المعركة الدائرة في كوباني التي يتابعها العالم “مباشرة” على شاشات التلفزيون بأنها “مرعبة”.

وأعتبرت الوزارة أن هذه المدينة السورية الكردية الحدودية مع تركيا يجب ألا تسقط بأيدي مسلحي تنظيم الدولة.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية جنيفر ساكي، حول المحادثات الهاتفية الاثنين والثلاثاء بين وزير الخارجية الأميركي جون كيري ورئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، إن “الجميع يعتبر متابعة ما يحدث في كوباني بشكل مباشر أمراً مرعباً”.

وأضافت “لا أحد بالطبع يريد رؤية كوباني تسقط”، وتابعت أن “هدفنا الأول هو منع تنظيم الدولة من تكوين ملاذات آمنة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة