حيدر العبادي: المعركة بدأت تتحول لصالح العراق

أمستردام – الصباح الجديد:

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن الشعب مع الجيش العراقي بدأ ينتصر على تنظيم “الدولة الإسلامية” الإرهابي.

ونقل المكتب الصحفي التابع لرئاسة الوزراء عن العبادي قوله إن “المعركة بدأت بالتحول وبشكل كبير لصالح العراق وشعبه من أجل طرد وسحق هذه التنظيمات الإرهابية”.

ودعا العبادي جميع الدول المشاركة في التحالف الدولي ضد الإرهاب الى إحترام سيادة العراق ووحدة أراضيه، مؤكدا ضرورة تنسيق الضربات الجوية مع الحكومة العراقية.

وأوضح مؤكداً: “إننا في الوقت الذي نرحب بالجهود الدولية لمحاربة إرهاب داعش نجدد تأكيدنا على رفض تدخل أية قوات برية في العراق”. مشددا بالقول: “أعلنا سابقاً خلال لقاءاتنا بقادة الدول أننا لا نريد قوات برية في العراق فقواتنا الأمنية وأبطال الحشد الشعبي متواجدون في ساحات القتال وهناك أعداد بشرية هائلة استجابت لفتوى المرجعية الدينية بالجهاد”.

الدولة الإسلامية تخطط لهجمات على المترو في باريس والولايات المتحدة

كما أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في وقت سابق أن بغداد تمتلك معلومات “ذات مصداقية” تتعلق باعتزام عناصر تنظيم الدولة الإسلامية تنفيذ هجمات على شبكات المترو في فرنسا والولايات المتحدة.

وقال العبادي لعدد من الصحفيين الأمريكيين في نيويورك في وقت سابق من الشهر “اليوم بينما أنا هنا، أتلقى تقارير دقيقة من بغداد حيث أُعتقلت عناصر (متشددة) وتوجد شبكات تخطط من داخل العراق لتنفيذ هجمات” على شبكات مترو الأنفاق في باريس والولايات المتحدة.

ولم يؤكد بعد أي من المسؤولين الأمريكيين أو الفرنسين هذه المعلومات.

من جانبهما، أكد مسؤولان أمنيان كبيران في الحكومة الأمريكية أن واشنطن لا تملك دليلاً حول ما أعلنه العبادي عن وجود مؤامرة لمهاجمة شبكات المترو الأمريكية.

وقال مسؤول إشترط عدم نشر إسمه إن الولايات المتحدة تلقت تهديدات في السابق بشان إعتزام جماعات متشددة مختلفة إستهداف شبكات المترو، لكن لا توجد معلومات عن خطة وشيكة لتنظيم “الدولة الاسلامية” بهذا الخصوص.

كما أكد مصدر آخر في الكونغرس أن أعضاء المجلس لم يبلغوا بأي معلومات بشأن تهديدات جديدة ضد شبكات المترو في المدن الأمريكية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة