الأخبار العاجلة

البيشمركة تحرر قرى الطوز و قرية الخضراء في جلولاء

سليم الجبوري يشيد بدورهم في دحر داعش

أربيل- الصباح الجديد:

في إطار التقدم الذي تشهده قوات البيشمركة وعزمها الدائم على تحرير القرى والمناطق من عصابات داعش الإرهابية، تمكنت أمس الأربعاء، من تحرير قريتين تابعتين لقضاء طوزخورماتو.
حيث قال الملا كريم شكر مسؤول محور حمرين للإتحاد الوطني الكوردستاني، أن «عقب تحرير قريتي الحليوة الكبيرة وبير أحمد في ضواحي طوزخورماتو، أستطاعت قوات البيشمركة أيضاً من تحرير قريتين وهما قرية العبود والزنجلي».
وأشار الملا كريم، أن «خلال الهجوم الذي شنته قوات البيشمركة على داعش إستطاعت قتل عدد منهم وهناك 8 جثث للإرهابيين لدى البيشمركة».
من جانبه اشاد سليم الجبوري رئيس مجلس النواب أمس الاربعاء، بدور قوات البيشمركة في الحرب نيابة عن العالم ضد تنظيم داعش، مؤكدا اهمية تسخير جميع الجهود من اجل معالجة المشاكل العالقة بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقب اجتماعه مع رئيس واعضاء برلمان كردستان باربيل.
وفي محافظة ديالى, تمكنت قوات البيشمركة، في وقت متأخر من الليلة الماضية (الثلاثاء) من تحرير أحد القرى التابعة لناحية جلولاء من عناصر تنظيم داعش الإرهابي، فيما اعلن ضابط في قوات الامن الكردية (الاسايش) عن مقتل مئة داعشي بمعارك تحرير منطقة ربيعة.
وبهذا الصدد، قال العميد أحمد لطيف المتحدث الرسمي بإسم قوات البيشمركة في محوري كرمه سير وكرميان، في تصريح صحفي امس الاربعاء اطلعت عليه الصباح الجديد، أن «قوات البيشمركة شنت عملية عسكرية موسعة أستطاعوا خلالها تحرير وتطهير قرية الخضراء التابعة لناحية جلولاء من إرهابيي داعش».
وأضاف العميد أحمد، أن «مجاميع داعش أخذت بالفرار إلى مناطق عبر الحدود العراقية السورية دون إبداء أي مقاومة»، مبيناً، أن قوات البيشمركة شرعت بتفتيش المنازل والطرق في القرية التي تضم 70 منزلاً على الأقل وتم تطهيرها من المواد المتفجرة التي قام بزرعها الإرهابيين».
وفيما يخص خسائر قوات البيشمركة، أوضح المتحدث الرسمي، أنه «لم تقع أي أضرار مادية أو بشرية بقوات البيشمركة وبمعنويات مرتفعة أستطاعوا تحرير أحياء القرية من تلك العصابات الإجرامية».
ووصف العميد أحمد لطيف، تحرير قرية الخضراء بالمهم نظراً لإشرافها المباشر على ناحية جلولاء الأمر الذ من شأنه أن يحطم التنظيم الإرهابي معنوياً».
وتمكنت قوات البيشمركة من تحرير مركز ناحية ربيعة بالكامل، وتتقدم باتجاه قضاء سنجار، وفق ضابط في الامن الكردي (الاساييش).
وشنت قوات البيشمركة المدعومة بغطاء جوي من التحالف الدولي فجر الثلاثاء، هجوما واسع النطاق ومن 3 محاور لتطهير ناحية ربيعة من سيطرة تنظيم داعش الذي اجتاحها في الثالث من شهر آب الماضي.
وقال المصدر في تصريح صحفي اطلعت عليه الصباح الجديد ان «قوات البيشمركة تمكنت من القضاء على اخر جيوب المقاومة لتنظيم داعش الارهابي في مركز ناحية ربيعة تحريرها بالكامل».
واضاف «عدد قتلى داعش في معارك يوم الثلاثاء تجاوز 100 قتيل، فضلا عن تدمير اكثر من 20 عجلة مسلحة تابعة للتنظيم».
وبحسب المصدر، فان «قوات البيشمركة المدعومة بغطاء جوي من التحالف الدولي بدأت التعرض على مناطق (العوينات) جنوبي ناحية ربيعة، وتستهدف الوصول للمجمعات الشمالية بقضاء سنجار، وبضمنها مركز ناحية سنوني (60 كلم شمال سنجار)».
وكان تنظيم داعش قد بسط سيطرته على معظم اجزاء ناحية ربيعة في الثالث من شهر آب الماضي.كما بسط سيطرته في اليوم نفسه على معظم اجزاء قضاء سنجار (124 كلم غرب الموصل) والذي يقطنه اغلبية من الكرد الايزيديين.
وارتكب المتشددون مجازر بحق السكان من الأقلية الايزيدية واختطفوا مئات النساء وباعوهن في أسواق سوريا والعراق كسبايـا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة