«الأولمبي» يضيّع فرصة التتويج بالذهب بعد خسارة أمام كوريا الشمالية

العداء عدنان طعيس يتوّج ببرونزية ثانية للعراق
أنشون ـ عمار طاهر*:
ضيع المنتخب الاولمبي مساء امس الثلاثاء فرصة الحصول على الميدالية الذهبية بعد خسارته امام منتخب كوريا الشمالية بنتيجة هدف مقابل لاشيء وذلك في اطار الدور النصف النهائي لمسابقة كرة القدم ضمن دورة الالعاب الاسيوية.
وانتهت المباراة في شوطيها الاصليين التي جرت على ملعب انشون الدولي بنتيجة التعادل من دون اهداف وفي الوقت الاضافي الاول وبالتحديد في الدقيقة 95 سجل لاعب كوريا الشمالية جانغ لوجين هدف المباراة الوحيد من ضربة حرة مباشرة اسكنها الشباك بعد ان احتسب الحكم الصيني بلا مسوغ خطأ ضد الفريق العراقي امام منطقة الجزاء ضد اللاعب سلام شاكر ولم تجد محاولات المنتخب الاولمبي بادراك التعادل رغم النقص العددي للفريق الكوري بعد طرد صاحب الهدف الوحيد في المباراة بالدقيقة 103 لحصولة على البطاقة الصفراء الثانية.
وقاد المباراة طاقم تحكيم مؤلف من حكم الساحة الصيني ما ننغ يساعده مواطنه ميو يكسن والتركمانستاني كربانوف تحت اشراف الكوري الجنوبي كم يانغ جو وقد جرت في المواجه اجواء غائمة بدرجة حرارة 23 مئوية.
ويواجه المنتخب الاولمبي في تمام الساعة الخامسة مساء (الحادية عشر بتوقيت بغداد) يوم غد الخميس على ملعب انشون الدولي الخاسر من مباراة كوريا الجنوبية وتايلند التي من المقرر ان تجري في الساعة الثامنة مساءا بتوقيت يوم امس الثلاثاء
وقال المدرب حكيم شاكر في المؤتمر الصحفي بعد المباراة لقد قدمنا مواجهة دون المستوى المطلوب، مبينا ان هناك تبديلات اجبارية حدثت واثرت على مستوى الفريق.
واضاف شاكر ان «المنتخب الكوري فريق عنيد موضحا حاولنا تقديم مباراة لكن الاعياء بدأ واضحا على المنتخب الاولمبي بسبب نظام البطولة الذي لايمنح اللاعبين فرصة الاستشفاء».
وتابع شاكر ان «بدائل الفريق العراقي القليلة جعلت اوراقه مكشوفة من الجميع مؤكدا ان الفريق رغم الخسارة الا انه قدم مياراة جيدة». وفي سؤال لموفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية عن حالة استرخاء اللاعبين عند دخولهم الى المباراة وكأنهم قد ضمنوا النتيجة مقدما وهل اللاعبون يتحملون جزءا من اسباب الخسارة اجاب شاكر ان ظروف المباراة قد عصفت بالفريق موضحا انه كان جاهزا للمباراة.
وشدد شاكر قد يكون بعض اللاعبين دخلوا الملعب وهم في حالة استرخاء لكن الجميع يتحمل الخسارة مؤكدا ان ظرف المباراة هو السبب الرئيس في عدم وصول الفريق الى المباراة النهائية .
وبارك شاكر للفريق الكوري التاهل الى مباراة الذهب وقال انه فريق عنيد ومثابر وقدم مباراة كبيرة.
من جانبه اهدى مدرب كوريا الشمالية ين جان جس الفوز الى الرئيس والشعب الكوري والجمهور الذي سانده داخل الملعب وقال ان حكم المباراة الصيني كان غير منصفا في طرد اللاعب جانغ لوجين مطالبا اللجنة المنظمة بتكليف حكم جيد لقيادة المباراة النهائية.
الى ذلك احرز العراق الوسام البرونزي الثاني له في الاسياد عندما تمكن مساء اول من امس العداء المتالق عدنان طعيس من خطف المركز الثالث بعد منافسة قوية في سباق 1500 م رجال ضمن فعاليات العاب القوى التي تجري على الملعب الرئيس لدورة الالعاب الاسيوية بنسختها السابعة عشر الجارية حاليا في مدينة اشنون خلال المدة من 11 ايلول ولغاية 5 تشرين الاول المقبل.
وجاء العداء عدنان طعيس ثالثا بزمن قدره 3،42،50 د ليتوج بالميدالية البرونزية فيما احتل المركز الاول القطري محمود القرني بزمن 3،40،23 د ليفوز بالميدالية الذهبية وحل العداء البحريني رشيد عبد القادر بالمركز الثاني بزمن 3،40،95 د ليكسب الميدالية الفضية. وشارك في سباق 1500م رجال 11 عداءا من دول قطر والبحرين والعراق والسعودية وفلسطين وكوريا الجنوبية وفيتنام وقيرغستان ومنغوليا والكويت.
وحل قافز الزانة منتظر فالح بالمركز السادس في فعالية القفز بالزانة التي جرت على الملعب الرئيس لدورة الالعاب الاسيوية ضمن منافسات العاب القوى بعد تساوى في الرقم 5،25 م مع صاحب المركز الخامس الكازاخستاني ايفيبلوف لكن بمحاولات اكثر .
حقق قافز الزانة منتظر فالح رقما عراقيا جديدا وهو 5،25 م بزيادة 20 سم عن رقمه في اولمبياد الشباب التي جرت في الصين عام 2014.
وشارك في السباق 16 رياضيا غادر 6 منهم بدون ارقام وقد احرز المركز الاول القافز الصيني جين جوري الذي حقق 5،55 م محرزا الميدالية الذهبية وجاء القافز الياباني دايوغي سانو بالمركز الثاني 5،55 م بعدد محاولات اكثر محققا الميدالية الفضية وحل ثالثا القافز الكوري الجنوبي جن مان سوب 5،45 م محرزا الميدالية البرونزية.

*موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة