«اعزيزة».. احتجاج راقص في شارع الرشيد

بغداد ـ الصباح الجديد:
تحدّياً للموت واحتجاجاً على القتل المجاني الذي يشهده بلدهم العراق في كل يوم، أطلقت مجموعة من الفنانين الشباب مسرحية جديدة بعنوان “أعزيزة”.
و”أعزيزة” في الموروث الشعبي “عمل شيطاني” يشتغله السحرة والمشعوذون لإلقاء البغضاء بين أهل البيت الواحد، وهو يرمز إلى ما يدور في العراق الآن.
وكجزء من التغريب المسرحي فإن “بروموشن” (إعلان) المسرحية، يظهر مجموعة من الشباب يرقصون وسط أقدم وأشهر شوارع العاصمة العراقية بغداد “شارع الرشيد”، بشكل هستيري وكأنهم هم أيضاً أصابهم السحر الشيطاني ذاك.
وتمثل المسرحية أول عمل فني يتناول ما يمر به العراق من موت وحروب وساعات حظر طويلة، بنوع من “السخرية” السوداء، ويجسّده مجموعة من الشباب الهواة على خشبة “منتدى المسرح العراقي” بين 23 و29 سبتمبر الحالي، وقد استقبل عرضه الأول بالكثير من الإعجاب والمتابعة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة