26 موهبة تنافست على اللقب.. و»آرب آيدول» يستعين بالصحفيين

نانسي لـ « الصباح الجديد»: أتمنى الغناء في بغداد.. لكن!
بيروت ـ كوكب السياب:

يومان من الغناء، أطّرت أجواء بيروت بالأصوات الجميلة لمشتركين عرب، شاركوا في «آرب آيدول»، البرنامج واسع الشهرة في الوطن العربي.
في العرض المباشر الأول، تقدّم 13 مشتركاً، والتحق بهم 13 آخرون في اليوم التالي إلى مسرح «آرب آيدول»، وهم عبد العزيز الشريف وماجد المدني من السعودية، وحميد عبد الله من الامارات، وعلي نجم وعمار كوفي من العراق، وإيمان عبد العزيز وإيناس عز الدين وسلمى أحمد ومحمد حسن ومحمد سعيد رشاد ومرفت وجدي ومؤمن خليل وهبة الله يوسف وياسر علي من مصر، وجورج نجم من لبنان، وحازم شريف وسحر شروف من سوريا، وأحمد خروب، ومنال موسى وهيثم خلايلة من فلسطين، وأجراد ياغورطة ومنير بدوحان من الجزائر، وسحر مربوحا وعصام المدني من المغرب، وأمين بورقيبة من تونس، وليد الجيلاني من اليمن.
رصد
ومن خلال تواجد «الصباح الجديد» في البرنامج، استطعنا ملاحظة المشتركين اللذين حظوا باهتمام الجماهير التي أُعجبت بأصواتهم، إذ جذب المشتركان العراقيان علي نجم وعمار كوفي أنظار الجماهير التي لم تكفّ في التصفيق والتشجيع لهما.
في حين تألق كل من مرفت وجدي ومؤمن خليل وأجراد وحازم شريف، وحميد عبد الله وجورج نجم ومحمد حسن، ونالوا استحسان لجنة التحكيم والجماهير معاً.
ولم يخفق بقية المشتركين، غير أنهم لم يقدموا –بحسب اللجنة- كل ما لديهم من طاقات وإمكانيات، بسبب التوتر الذي بدا ظاهراً عليهم، سيما وأنهم يقفون أمام جمهور عريض، ولجنة من النجوم، ومسرح كبير كمسرح «آرب آيدول».
ومن بين 26 مشتركاً ومشتركة، سيكون لزاماً على الجمهور اختيار من يرونه الأكفأ والأكثر جدارةً للانتقال إلى المرحلة المقبلة.
وعلى مدى أسبوعين متتالييْن، سيتواصل تصويت الجمهور لاختيار مرشّحيهم المفضّلين، ابتداءً من انتهاء الحلقة، فيما ستعُلَن نتائج التصويت التي تحسم هوية المتأهلين والمتأهلات خلال حلقتي الجمعة والسبت 10 – 11 تشرين الأول/أكتوبر، في أول عودةٍ مرتقبةٍ للبرنامج بعد عطلة عيد الأضحى.
أما في الفترة الممتدة ما بين 4 و7 تشرين الأول/أكتوبر المقبل، فتوفّر MBC1 و»MBC مصر» لمشاهديهما، ولعشاق برنامج المواهب الأضخم، فرصة ثانية لمتابعة الحلقات، من خلال «ماراثون أراب أيدول»، وذلك في أربع حلقات متتالية، تُعرض يومياً خلال استراحة عيد الأضحى، ابتداءً من السبت المقبل إلى الثلاثاء.

الاستعانة بالصحفيين
هذا وقررت إدارة برنامج «آراب أيدول» الاسترشاد بآراء الصحفيين المتابعين لحلقات البرنامج. وتم توزيع استمارة لاستطلاع رأي للصحفيين بشأن من سيكون له فرصة أكبر للعبور إلى المرحلة التالية، ومن منهم سيغادر البرنامج هذا الأسبوع، كذلك تضمن الاستبيان ترشيح فائز بلقب «آرب أيدول» هذه الحلقة، وترشيح آخر لمن يمكن أن يحالفه الحظ باللقب للموسم الثالث.
وقال المسؤولون عن تنظيم «آرب أيدول» بأن إدارة البرنامج ستقوم بمراجعة تلك الاستمارات التي حررها الصحفيون، لاختيار أقربها للنتائج النهائية، وستقوم بإعلان اسم الصحفي الذي استطاع التنبؤ بالنتائج في الحلقة الختامية لهذا الموسم.

المؤتمر الصحفي
وبعد انتهاء العرضين المباشرين، أقامت إدارة البرنامج مؤتمراً صحفياً للجنة التحكيم، وطرح الصحفيون أسئلتهم الخاصة بالبرنامج، وأسئلة أخرى فنية، تخص النجوم.
وفي إجابتها على سؤال طرحته «الصباح الجديد» عن إمكانية الغناء في العراق، قالت الفنانة نانسي عجرم إنها «تتمنى أن تغني في العراق، لكن الظروف التي يمرّ بها البلد لا تسمح بذلك».
وأشارت عجرم، إلى أنها غنت في أربيل، لكنها تتمنى الغناء في بغداد، وأضافت، «لو تحسنت الظروف فلن أتوانى في المجيء لبغداد كي أغني لجمهوري الكبير هناك».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة