تعافي الذهب في الأسواق الأوروبية

سنغافورة ـ رويترز:
تعافى الذهب من خسائره المبكرة أمس الاثنين بعد مصادمات بين متظاهرين يطالبون بالديمقراطية في هونج كونج والشرطة مما هبط بالأسهم الآسيوية وزاد من جاذبية المعدن كملاذ آمن لكن قوة الدولار أبقت مكاسب المعدن النفيس محدودة.
واستفاد الذهب الذي يعد استثمارا بديلا في أوقات عدم الاستقرار السياسي من تراجع أسهم هونج كونج أكثر من اثنين بالمئة وتهاوي الأسهم الآسيوية للشهر الرابع.
لكن بعض المتعاملين يبدون قلقا من تأثر مبيعات التجزئة سلبا من جراء المظاهرات في هونج كونج وهي وجهة مفضلة للسياح القادمين من البر الرئيسي للصين ولاسيما خلال عطلة اليوم الوطني التي تستمر أسبوعا وتبدأ يوم الأربعاء.
وقال ديك بون المدير العام لشركة هيرايوس ميتالز للتكرير والتجارة في هونج كونج «نعم .. بالتأكيد ستتأثر مبيعات التجزئة بعض الشيء.
«في العادة يأتي سياح صينيون كثيرون إلى هونج كونج لقضاء العطلة ويشترون الحلي لكنهم قد يحجمون هذه المرة بسبب المظاهرات.»
والصين أكبر مشتر للذهب ومن شأن انخفاض الطلب الاستهلاكي هناك أن يسحب البساط من تحت أي موجة صعود في الأسعار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة