الأخبار العاجلة

النفط تطلق جولة التراخيص الخامسة نهاية العام الحالي

إنشاء مصفى بطاقة 300 ألف برميل في ذي قار

بغداد ـ زينب الحسني:

اكدت وزارة النفط استكمالها جميع الاجراءات المتعلقة بجولات التراخيص المقرراطلاقها أواخر هذا العام، لاسيما حقل الناصرية النفطي وانشاء مصفى بطاقة 300 الف برميل.
وبين مصدر مسؤول في الوزارة فضل عدم ذكر اسمه لـ « الصباح الجديد»، ان « الغاية من جولة التراخيص هي تطوير البنى التحتية للصناعة النفطية، وقد اطلقت الوزارة أربع جولات تراخيص، الاولى كانت للحقول النفطية العملاقة ،و الثانية للحقول النفطية والغازية, والثالثة للحقول الغازية، فضلاً عن جولة للرقع الاستكشافية وهي الجولة الرابعة « ، مشيراً الى ان «الوزارة مستمرة باعداد هذه الجولات وتعمل على اطلاق جولة تراخيص خامسة ، الى جانب جولة تراخيص معنية بمشروع حقل الناصرية الذي يسمى «مشروع الناصرية المتكامل»، اضافة الى انشاء مصفى كبير بطاقة 300 الف برميل وهذه الخطط وضعتها الوزارة للارتقاء بمستويات الانتاج والتصدير التي تعد العصب الرئيسي لاقتصاد البلاد».
واضاف المصدر ان « الوزارة بعد ما حققته من خلال التعاقد مع الشركات العالمية في جولات التراخيص تدرك ان الخطط التي وضعتها تسير بالاتجاه الصحيح وهذا ما أثبتتهُ زيادة الانتاج التي تجاوزت 3 ملايين، فضلاً عن زيادة الصادرات التي تجاوزت مليونين وست مائة الف برميل،مما اوجد تبايناً بين الانتاج والتصدير، موضحاً بأن الشركات النفطية العالمية التي تم ابرام عقود التراخيص معها خلال الجولات السابقة مازالت تعمل وتعلن انتاج مستمرة كما في حقل الرميلة وحقول غرب القرنة و كان أخرها حقل الاحدب الذي بدأ الانتاج به بمرحلته الاولى ، مما احدث تطوراً في عمليتي الانتاج و التصدير مما اسهم في زيادة انتاج الحقول وتطويرها في شتى المواقع في محافظات البصرة وميسان وواسط وكركوك اذ نلاحظ الزيادة في الانتاج .
واوضح المصدر بأن الوزارة اعدت جميع الاجراءات الخاصة بمشروع الناصرية المتكامل وكان من المقرر ان تنطلق عمليات جولة التراخيص الاخيرة خلال شهر حزيران الماضي ألا انه تم تأجيل موعدها ومن المؤمل ان يتم تحديده خلال المدة المقبلة، لافتاً الى ان هناك 17 شركة مؤهلة للمشاركة تعد من كبريات الشركات العالمية ومن شتى الجنسيات .
واشار المصدر الى «ان الشركات المتعاقد معها في جولات التراخيص من ضمن بنود العقد ان تقوم بتأهيل المناطق مجتمعياً بمشاريع خدمية وبالفعل هناك مشاريع خدمية قدمتها تلك الشركات في محافظة الناصرية»، فضلاً عن «تنفيذها دورات تدريبية لآلاف من الموظفين الذين شاركوا بها مع شتى الشركات الى جانب توفير فرص عمل للعاطلين في المناطق التي يتم فيها تطوير الحقول ،اضافة الى فوائد اخرى جنتها المناطق التي يتم فيها تطوير الحقول اجتماعية منها واقتصادية»،
من جانبه كشف المتحدث الرسمي باسم وزارة النفط عاصم جهاد في تصريح صحفي ان «وزارة النفط ستجري جولة تراخيص اواخر هذا العام، وستكون هذه الجولة خاصة بحقل الناصرية النفطي»، مضيفاً « ان الوزارة في طور التداول واجراء التحضيرات من اجل تقديم العروض الخاصة بهذه الجولة».
وأضاف جهاد، ان «جولة التراخيص هذه ستختلف عن الجولات السابقة، كونها ستكون خاصة بتطوير حقل منتج اضافة الى إنشاء مصفى بطاقة 300 الف برميل»، مبيناً ان «هذه العملية ستتم بصفقة واحدة لتطوير حقل نفطي منتج وهو حقل الناصرية الذي ينتج الآن اكثر من 35 الف برميل وانشاء مصفى، وهذا به خصوصية واختلاف عن الجولات السابقة». وتابع جهاد، «اتجهت الوزارة الى استثمار الغاز والاهتمام بالجانب الاستكشافي وتطوير الرقع الاستكشافية، وبالتالي ضم احتياطيات نفطية وغازية، كون العراق يركز بالمرحلة المقبلة على تطوير جانب الغاز».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة