صدامات في المسجد الأقصى بين فلسطينيين والأمن الإسرائيلي

القدس ـ أ ف ب:
ذكرت الشرطة الاسرائيلية ان صدامات جرت أمس الاربعاء في باحة المسجد الاقصى بين القوات الاسرائيلية وعشرات الفلسطينيين الذين كانوا يحتجون على وجود زوار يهود في الموقع عشية احياء رأس السنة اليهودية.
وقالت المتحدثة باسم الشرطة الاسرائيلية لوبا السمري لوكالة فرانس برس ان شبانا فلسطينيين رشقوا الشرطة بحجارة وزجاجات حارقة مما ادى الى اصابة العديد بجروح ممن كانوا «يصدون مثيري الشغب داخل المسجد الاقصى».
وسمع دوي القنابل الصوتية اليدوية الصنع في المدينة فيما اغلقت الشرطة مداخل الحرم القدسي الذي يقع في قلب مدينة القدس القديمة، للمنع امتداد الصدامات.
ويبدو ان الصدامات اندلعت بعد دخول مجموعة من الزوار اليهود الى الباحة في ساعة مبكرة من الاربعاء قبيل احتفالات رأس السنة اليهودية التي تبدأ عند المغيب.
وقالت الشرطة ان 402 شخص من غير المسلمين زاروا الحرم القدسي صباح الاربعاء، 90 منهم يهود اسرائيليون.
وتم توقيف اثنين منهم لمخالفة اوامر تمنع اليهود من الصلاة في المكان.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة