الأخبار العاجلة

الأولمبي يبدأ معسكره في الإمارات استعداداً لنهائيات آسيا

اتحاد الكرة: لا استئناف للدوري حتى عودة الحياة الى طبيعتها

بغداد ـ الصباح الجديد:

وصل المنتخب الاولمبي، أمس، الى مدينة دبي الاماراتية لإقامة معسكر تدريبي.وسيخوض المنتخب في العاصمة التايلندية بانكوك نهائيات اسيا تحت 23 عاماً المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020، التي تنطلق في الثامن من شهر كانون الثاني المقبل بعد انتهاء معسكر دبي.وتضم مجموعة العراق كل من تايلند البلد المنظم واستراليا والبحرين.
وسيكون جدول مبارياتنا على النحو التالي: يوم الثامن من شهر كانون الثاني يلاقي الأولمبي نظيره الأسترالي، وفي 11 منه يلعب أمام البحرين، ثم يواجه يوم 14 من الشهر ذاته المنتخب التايلندي.
وطرح الاتحاد الاسيوي لكرة القدم، تذاكر مباريات المجموعة الاولى لنهائيات كأس آسيا 2022 تحت 23 عاماً في تايلند.واوقعت القرعة المنتخب الاولمبي في المجموعة الاولى الى جانب منتخبات استراليا وتايلند والبحرين.. ومن اجل مراقبة اللاعبين لضمهم الى صفوف اسود لارافدين، سيتواجد مدرب المنتخب الوطني، سريتشكو كاتانيتش في تايلند لحضور جميع المباريات.
وقال مدرب منتخبنا الأولمبي عبد الغني شهد في تصريح نشره الموقع الرسمي لاتحاد الكرة، إن «مجموعتنا في نهائيات كأس اسيا متوازنة»، وأوضح شهد بالقول، «لدينا تصور واضح عن منتخبات المجموعة وسنعمل على متابعتهم في الفترة المقبلة».
وتقام البطولة خلال المدة من 8 إلى 26 كانون الثاني من العام المقابل، وتحصل من خلالها المنتخبات الثلاثة الأولى على بطاقات التأهل للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو.
من جانب اخر، ينتظر الاتحاد العراقي لكرة القدم، تسلم معايير استضافة بطولة كأس الخليج المقبلة «خليجي 25» من الاتحاد الخليجي لكرة القدم.وفاز العراق رسميا بشرف استضافة النسخة 25 بالإجماع من قبل رؤساء الاتحادات الخليجية وأمناء السر خلال المؤتمر العام للبطولة الذي عقد يوم الخميس 28 تشرين الثاني الماضي.
وقال الناطق باسم اتحاد الكرة حسين الخرساني ، إن «الاتحاد الخليجي سلم شعار استضافة بطولة كأس الخليج الى الاتحاد العراقي لكرة القدم».
واوضح ان «مراسيم تسليم شعار بطولة كأس الخليج الى العراق لم تكن موجودة في بروتوكول البطولة، لذلك لم يتم اقامة هذه المراسيم في نهائي البطولة».واضاف الخرساني، ان «الاتحاد العراقي لكرة القدم، ينتظر معايير وشروط الاستضافة من اجل البدء بالعمل لاحتضان البطولة في عام 2021 المقبل».
وستكون هذه هي المرة الثانية التي يستضيف فيها العراق فعاليات بطولة كأس الخليج بعد نسخة عام 1979 في بغداد.
في حين، كشفت الأمانة العامة للاتحاد الخليجي لكرة القدم، أن الأحد المقبل هو موعد إرسال كراسة الشروط للاتحادات الأهلية الخليجية التي ترغب في تنظيم النسخة المقبلة من بطولة كأس الخليج العربي (خليجي 25) المقررة ما بين أواخر كانون أول وأوائل كانون الثاني 2022.وتشتمل الكراسة على المعايير المطلوب توفرها لاستضافة البطولات الخليجية بصفة عامة.
وكشفت الأمانة العامة للاتحاد الخليجي لكرة القدم، أن الاتحاد برئاسة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني وجد أنه من الأفضل إعطاء فرصة للاتحادات الأهلية لالتقاط الأنفاس بعد نهاية خليجي 24 بالدوحة.
وأوضحت أن بعد ذلك سيتم إرسال كراسة الشروط على أن تكون فترة السماح للرد على هذه الكراسة والمعايير في حد أقصى شهرين من موعد إرسالها.
وأضافت الأمانة: «لا يوجد استثناء في المعايير حتى بعد الإجماع في المؤتمر العام بالدوحة على هامش خليجي 24 بتفضيل طلب العراق لتنظيم النسخة القادمة، ولابد أن تتوافر المعايير والتي ستتابعها لجان التفتيش التي سيشكلها الاتحاد الخليجي».
من جانب اخر، اكد الاتحاد المركزي لكرة القدم، ان لجنة المسابقات لن تقوم باستئناف الدوري الممتاز حتى تعود الحياة الى طبيعتها وانتهاء التظاهرات.وكانت لجنة المسابقات في الاتحاد المركزي لكرة القدم قررت، في (26 تشرين الاول 2019) تأجيل مباريات الدوري الممتاز إلى إشعار آخر.
وقال نائب رئيس لجنة المسابقات يحيى كريم إن «اتحاد الكرة لا يستطيع اتخاذ اي قرار بخصوص استئناف مباريات الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم في ظل الاوضاع الراهنة».
واوضح أن «المسابقات ستنتظر لحين عودة الحياة الى طبيعتها في جميع المحافظات ومن ثم ستتخذ قراراً بشان مباريات الدوري»، مبيناً ان «الاتحاد سيعقد اجتماعاً لتحديد آلية الدوري بعد استقرار الاوضاع في البلاد».
يذكر ان العاصمة بغداد وعدد من المحافظات الوسطى والجنوبية، تشهد تظاهرات منذ مطلع تشرين الاول الماضي للمطالبة بتغيير نظام الحكم ومحاسبة المفسدين.وتوقف الدوري الممتاز عند الجولة الرابعة من المرحلة الاولى.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة