الأخبار العاجلة

الوطني يواجه البحرين بطموح مواصلة الانتصارات

السنغافوري محمد تقي يضبط اللقاء

بغداد ـ الصباح الجديد:

اكد مدرب منتخبنا الوطني السلوفيني كاتانيتش، أمس، على اهمية اللقاء امام المنتخب البحريني ضمن مباريات المجموعة الثالثة للتصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم وكأس اسيا.وقال كاتانيتش في المؤتمر الصحفي الخاص باللقاء، إن «المنتخب الوطني جاهز للقاء المنتخب البحريني، الذي يعتبر من المنتهبات الجيدة والمنظمة تكتيكيا، وستكون النقاط الثلاث هي الهدف المنشود من اجل الابتعاد اكثر عن المنافسين».
واضاف، ان «لكل مباراة طريقة لعب معينة تعتمد على المنتخب المنافس ، لذلك الاسلوب الذي تم اختياره يتناسب مع اهمية اللقاء لتحقيق الفوز، فلكل مباراة ظروفها، خاصة ان العراق لم يفز على البحرين منذ مدة، لذا لدينا الرغبة بالفوز اليوم ، وان ندخل للمباراة بنفس الروحية والتركيز والاصرار الذي كان عليه المنتهب في لقاء ايران».
من جهته قال بشار رسن لاعب المنتخب الوطني ، إن «فرحة الفوز ونشوته على ايران طويناها ومباراة البحرين مهمة جدا لتعزيز تصدرنا للمجموعة، ونسعى لتقديم ذات المستوى والاداء وان يكون جميع اللاعبين بافضل حال لتحقيق الفوز».يذكر ان المنتخب الوطني سيلاقي نظيره البحريني، مساء اليوم الثلاثاء، على استاد عمان الدولي في المملكة الاردنية الهاشمية.
إلى ذلك، اعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم ، عن طرح التذاكر لمباراة العراق والبحرين اليوم ، الثلاثاء ، في المنافذ الرئيسية لاستاد عمان الدولي .. وقال المكتب الاعلامي لأتحاد الكرة في بيان صحفي ان « التذاكر المجانية ستطرح ابتداءا من ظهر ، أمس الاثنين ، في جميع اكشاك ومنافذ المدينة الرياضية في مدينة عمان».واضاف « سيتم البدء بتوزيع تذاكر الدرجة الاولى والثانية المخصصة للجمهور العراقي في اكشاك التذاكر بجانب مدرجات الدرجة الثانية في ستاد عمان الدولي بوابة رقم ٣ بدا من الساعة ٣ عصر وحتى الساعة ٩ مساءا من أمس الاثنين علما بان الاتحاد العراقي قد تكفل بثمن التذاكر لتوزيعها مجانا على الجمهور العراقي».
هذا وطالب الاتحاد من خلال بيانه « الجمهور العراقي بضرورة الحصول على التذاكر تلافيا للازدحام يوم المباراة بالاضافة الى انه سيتم فتح بوابات ستاد عمان يوم المباراة الساعة ١١ صباحا لتخفيف الازدحام».
يشار الى ان الجالية العراقية في عمان حضرت بكثافة في مباراة ايران وملأت مدرجات الملعب ، والمتوقع ان يشهد لقاء العراق والبحرين حضورا كبيرا لما تحمله المباراة من اهمية كبيرة في مشوار اسود الرافدين.
من جانبه، وصل الى العاصمة الاردنية عمان مساء أول امس ، الطاقم التحكيمي لمباراة العراق والبحرين برسم الجولة السادسة من المجموعة الأسيوية الثالثة المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كاس العالم 2022 في قطر وأمم آسيا 2023 في الصين.
في حين اكد مدرب المنتخب البحريني، البرتغالي هيليو سوزا، ان استقرار المنتخب الوطني العراقي سيصعب من مهمة فريقه في المباراة التي ستجميع بينهما ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.وسيتواجه امنتخبان على استاد عمان الدولي في تمام الساعة الخامسة من مساء اليوم الثلاثاء.
وقال سوزا في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة، إنه «سنواجه فريقاً كبيراً، يمتلك لاعبين جيدين ولكن سنعمل على تحقيق الفوز، واجهنا المنتخب العراقي مرتين ولدينا فكرة جيدة عنهم».واوضح ان «هذه المباراة تعد تحدياً كبيراً بالنسبة لنا، نحن ننافس على الصدارة وستكون هذه المباراة صعبة»، مبيناً ان «المنتخب العراقي يحضى بدعم جماهيري كبير هنا في الاردن».
واكد سوزا، ان «النتيجة السلبية بالنسبة لي هي مبارتنا امام هونج كونج ومباراة العراق وايران كانت مباراة جيدة وفوز العراق كان من صالحنا».وبين بالقول، ان «اللاعبين العراقيين جيدين ومميزين والمنتخب العراقي يمتلك الاستقرار اكثر من منتخبنا وهذا سيصعب المهمة علينا»، مشيراً إلى أن «الفوز على المنتخب العراقي في غرب اسيا هو فوز رائع ، اننا نعرف المنتخب العراقي بشكل الجيد وهم يعرفوننا بشكل جيد».
ويتألف الطاقم التحكيمي للمباراة من السنغافوري محمد تقي حكم وسط وروني مين حكم مساعد أول وعبد الحنان بن عبد الحسين مساعد حكم ثاني، فيما سيكون الحكم الرابع احمد يعقوب من الأردن، وسبق الطاقم التحكيمي وصول مقيم الحكام جمعة احمد من الإمارات، إما مراقب الحكام فهو بشير عبد الخالق من لبنان.
وستقام المباراة بين العراق والبحرين في الساعة الرابعة بتوقيت عمان الخامسة من مساء اليوم الثلاثاء على ملعب عمان الدولي، ويقف منتخبنا في صدارة المجموعة الأسيوية الثالثة برصيد عشر نقاط ويأتي خلفه المنتخب البحريني بثمان نقاط ثم إيران ولها ست نقاط وفي المركز الرابع هونك كونك بنقطتين وأخيرا كمبوديا بنقطة واحدة.
ويتأهل صاحب المركز الأول في كل مجموعة من المجموعات الثمانية، وأفضل أربعة منتخبات حاصلة على المركز الثاني إلى نهائيات كأس آسيا 2023، والدور النهائي من تصفيات كأس العالم 2022، فيما تتنافس المنتخبات الـ24 المتبقية في مرحلة ثانية من تصفيات كأس آسيا، لنيل المقاعد المتبقية المؤهلة لنهائيات كأس آسيا 2023 في الصين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة