الأخبار العاجلة

مشروع مصري لتوصيل الغاز إلى 2.4 مليون منزل

طرحت برنامجاً لدعم  قطاع الطاقة بقيمة 71 مليون يورو

الصباح الجديد ـ وكالات:

وقعت مصر وفرنسا على منحتين لمشروع توصيل الغاز الطبيعي للمنازل في مصر، وبرنامج دعم  قطاع الطاقة بقيمة إجمالية تبلغ 71 مليون يورو (نحو 1.2 مليار جنيه مصري).

ووقع وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصرية، محمد شاكر، ووزيرة الاستثمار والتعاون  الدولي المصرية، سحر نصر، ومدير المكتب الإقليمي للوكالة الفرنسية للتنمية، ماثيو فاسيير، المنحة الأولى لبرنامج دعم قطاع الطاقة بمصر بقيمة 3 ملايين يورو.

في حين وقعت الوزيرة المصرية ومدير المكتب الإقليمي للوكالة الفرنسية للتنمية، المنحة الثانية لمشروع توصيل الغاز الطبيعي للمنازل بقيمة 68 مليون يورو.

وأكد وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري، أن المنحة الموقعة لدعم قطاع الطاقة تتركز أهدافها في تعزيز حوكمة القطاع، وتضمن التنمية المستدامة له، وتتماشى مع الستراتيجية المتكاملة للطاقة المستدامة حتى عام 2035.

وأكدت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية على الشراكة التنموية والاستثمارية بين مصر وفرنسا، مشيرة إلى أهمية أن تكون هذه الشراكة مبنية على احتياجات الشعب المصري، وأوضحت، أن «هدفنا هو تقديم أفضل خدمة للمواطن المصري بالوصول إلى المحافظات الأكثر احتياجا». وفي حين يتعلق بمنحة مشروع توصيل الغاز الطبيعي للمنازل، قالت الوزيرة، إنها تهدف لزيادة المستفيدين من المشروع عبر تحديد الأسر الأكثر احتياجا ضمن القرى الأكثر احتياجا، لتكون مؤهلة للاستفادة من دعم توصيل الغاز الطبيعي للمنازل، وتستفيد هذه الأسر بتلك القرى من المنحة إذ تجري تغطية التكلفة المطلوبة من كل أسرة والبالغة 2060 جنيه.

وأشارت إلى أن هذا المشروع يمول من خلال حزمة تمويلية من كل من الوكالة الفرنسية للتنمية، والبنك الدولي، والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، ويهدف إلى توصيل الغاز الطبيعي لنحو 2.4 مليون منزل بمصرعلى مدى أربع سنوات، من بينها 1.1 مليون منزل في 11 محافظة مصرية.

في السياق، توظف شركة مصرية استثمارات بقيمة 4 مليارات جنيه (نحو 242 مليون دولار)، في مشروع «فوكا باي» السياحي، بمدينة رأس الحكمة على ساحل البحر الأبيض المتوسط. وقال أحمد شلبي الرئيس التنفيذي لشركة «تطوير مصر»، إن المشروع يقام على أرض مساحتها مليون متر مربع، ويضم 2.5 ألف فندق ومنشأة سياحية.

وأكد شلبي، أن «المبلغ المذكور، لا يتضمن قيمة الأرض أو مصاريف التسويق … الاستثمارات تمويل ذاتي … الإيرادات المتوقعة للمشروع سبعة مليارات جنيه».

وأضاف شلبي، أن الشركة ستقوم بتسليم المرحلة الأولى من المشروع في الصيف الحالي، وهي تتضمن 169 وحدة سياحية. وفي الصيف المقبل، سيجري تسليم المرحلة الثانية التي تضم 700 وحدة، على أن يجري تسليم المرحلة الثالثة في عام 2021، والرابعة والأخيرة في صيف 2022. وأضاف شلبي، أن شركته تسعى للحصول على قطعة أرض أخرى بالساحل الشمالي لمصر، قبل نهاية هذا العام. وتوقع شلبي أن تستثمر شركته، في خارج الأراضي المصرية اعتبارا من عام 2023. ويشمل اهتمام الشركة رواندا والمغرب والسعودية واليونان والبرتغال. على صعيد آخر، تستعد مصر لافتتاح أكبر محطة مترو أنفاق في منطقة الشرق الأوسط خلال أيام، إذ انتهت بالفعل أعمال التشطيبات فيها بالكامل.

وقال موقع «اليوم السابع» الاخباري المصري، إن الهيئة القومية للأنفاق تستعد لافتتاح أكبر محطة مترو ب‍الشرق الأوسط، وهي محطة هليوبوليس المدرجة بالمرحلة الرابعة من الخط الثالث، ويجري حاليا مراجعة أنظمة الأمان والتشغيل بالمحطة وإجراء اختباراتها استعدادا لفتحها أمام الجمهور.

وقالت مصادر مسؤولة للموقع إن محطة هليوبوليس مقامة على مساحة تقترب من 10 آلاف متر مربع ، ومنفذة على ثلاثة مستويات على وفق أحدث المواصفات بالعالم.

ونفت المصادر أي تحريك لأسعار تذاكر المترو أو الاشتراكات مع افتتاح وتشغيل هذه المحطة للجمهور خلال احتفالات تشرين الأول. يذكر أنه كان من المخطط افتتاح محطة هليوبوليس مع باقي محطات الجزء الأول من المرحلة الرابعة بالخط الثالث للمترو الممتدة ب‍مصر الجديدة منتصف حزيران الماضى، إلا أنه تم تأجيل افتتاحها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة