الأخبار العاجلة

الدوري الإيراني متطور.. وطموحي الفوز بكأس العرب

أمير ثامر.. المحترف في نادي باك نجات سبورت لكرة الطاولة:

بغداد ـ فلاح الناصر:

اللاعب، أمير ثامر، مواليد 2002، احترف العام الماضي في الدوري الإيراني، وتحديداً ضمن صفوف فريق، باك نجات سبورت، الذي يلعب في دوري الناشئين .. عن تجربة الأحتراف قال امير في حديثه لـ «الصباح الجديد» بعد عودته لقضاء فترة الإجازة:
احترفت في الملاعب الإيرانية لكرة الطاولة، بعد سلسلة مفاوضات اجراها مدربي الاول بفريق نادي الكاظمية، احمد عبد الحسن، حيث كانت لفريقنا الكاظمية تدريبات مشتركة وزيارات متواصلة إلى الأندية الإيرانية، وشاهدني، المدرب الإيراني بويان الذي يشرف على فريق باك نجات سبورت ، وهو فريق في العاصمة طهران، فاقتنع بمستواي الفني، وتم التعاقد معي، حيث اشتركت في سباقات دوري الموسم الماضي، ونلت مع الفريق الوسام الفضي بعد منافسات جميلة جداً في دوري إيران لكرة الطاولة لفئة الناشئين الذي يعد متطوراً لدرجة كبيرة ، وجددت عقدي للموسم المقبل، وحاليا في إجازة بين أهلي واصدقائي.
ويضيف: في البدء فكرت بضرورة نقل الصورة الحسنة للعراقي في الملاعب الخارجية، الجميع ينظر باحترام لنا، وفي الجانب الفني وفقت في تقديم مباريات على درجة عالية فنيا، واسهمت في الفوز بالمركز الثاني، ولا انسى دور زملائي اللاعبين في الفريق، لا سيما ان، باك نجات سبورت، يضم المصنف خامس قارياً على فئة الناشئين اللاعب، أمين أحمديان.
وعلى صعيد الامنيات في تعزيز حضوره الأحترافي بكرة الطاولة، قال: امنيتي الاحتراف في الدوري القطري بكرة الطاولة، فهو دوري متميز جدا، فيه لاعبين من الصين وأوروبا، تكون فيه المنافسة عالية، وسابذل كل ما في وسعي من أجل التألق مع فريقي الإيراني في البطولات ساعياً للفوز بأوسمة وبطولات تسهم في انطلاقتي نحو دوري قطر.
ويشير إلى ان هدفه المقبل هو الفوز بلقب بطل العرب، حيث سيق له الفوز بالوسام البرونزي في بطولة العرب الماضية التي اقيمت في جمهورية مصر العربية، مبينا انه يتطلع بثقة إلى تحقيق النجاح في المنافسات المقبلة في قطر، وبطولة اسيا في منغوليا المقررة شهر آب المقبل، بعدها غربي آسيا في البحرين، وهي استحقاقات تتطلب تحضيرات متواصلة لتحقيق النجاحات واثبات الأهلية الفنية.
واوضح ان كرة الطاولة العراقية اكدت علو كعبها في بطولات الفئات العمرية الاخيرة، بفضل الاعتماد على تأهيل الموهوبين والبناء الصحيح، برغم ان الحاجة تبقى إلى المزيد من الدعم في جميع الجوانب من أجل تهيئة افضل الاجواء لتعزيز التفوق في الاستحقاقات المقبلة.
واللاعب أمير ثامر، طالب في الصف الخامس الأعدادي، انه يدين بالفضل في أحترافه إلى مدربه في نادي الكاظمية أحمد عبد الحسن، حيث امضى 5 سنوات في النادي، عززت مستواه الفني، ووضعته على الطريق الصحيح، ليفوز بالعديد من الاوسمة في البطولات الخاصة بفرق الفئات العمرية، ثم وصل إلى منتخب الناشئين الذي دافع عن الوانه في بطولة العرب وحصل على الوسام البونزي في البطولة التي ضيفتها مصر، وغربي آسيا الأخيرة في الأردن وحقق فيها الوسام الذهبي فردياً وفرقيا، حلمه في الجانب الدراسي يبقى التفوق والنجاح من مرحلة الاعدادية والوصول إلى كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة / جبامعة بغداد، التي يسعى إلى دخولها باجتهاد وطموح الحصول على اعلى الشهادات فيها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة